يتزعمها إطار في بلدية : شبكة موظفين تقوم بتدليس الوثائق لبيعها بمقابل مادي

تمكنت الإدارة الفرعية للقضايا الاجرامية بإدارة الشرطة العدلية بالقرجاني حسب مصدر امني للصريح اون لاين من الإطاحة بعصابة خطيرة تتكون من ثلاثة اشخاص مورطين في قضايا موضوعها “التدليس ومسك واستعمال مدلس باستعمال اختام الدولة وافتعال وثائق أصلها صحيح والتحيل في البيع والسرقة”

هذا وقد حجز لدى أفراد العصابة عدة وثائق على بياض تابعة لإدارات عمومية تونسية تحمل اختاما مدلسة وعدة ملصقات تخص دائرتين بلديتين بالعاصمة واحدى القباضات المالية واعترفوا – حسب مصدر الصريح – باستغلالها في عمليات التدليس وافتعال الوثائق بمقابل مادي يتراوح بين 150 و250 دينار حسب اهمية الوثيقة وذلك من خلال نسخها بواسطة آلة ماسحة «scanner» الى جانب حجز اختام تواريخ وثلاث قوارير محبرة يتم استغلالها في عملية التدليس وساعدهم في ذلك اطار بارز بإحدى الدوائر البلدية بالعاصمة تمّ إيقافه وكشف بدوره عن شبكة من الموظفين في بعض الإدارات كانوا يتعاونون معه مقابل مرابيح ومبالغ مادية هامة وجاري التحري للايقاع بهم حسب مصدرنا.

وبمراجعة النيابة العمومية، أذنت بالاحتفاظ بهم جميعا ومواصلة التحري معهم.

المصدر : الصريح أونلاين