وزير التربية : هذا ما سيحصل في حال تواصل حجب الأعداد إلى ما بعد 12 مارس

أكد وزير التربية حاتم بن سالم أن حجب الأعداد لا علاقة له بأشكال النضال النقابي المشروعة وهي الإضراب والتظاهر، معتبرا أن مثل هذه الممارسات تخل بواجبات الأساتذة التي تشمل التدريس والتقييم، وتضرب المنظومة التعليمية في الصميم.

وشدد بن سالم، في حوار أجرته معه جريدة الشروق ونُشر اليوم الأحد، على تمسك الوزارة بمبدأ الحوار، محذرا من تنامي التشنج في العلاقة بين الأستاذ والتلميذ.

وفي رده على سؤال حول ما يمكن أن يحدث بعد انقضاء المهلة التي حددتها الوزارة للأساتذة لتسليم الأعداد في 12 مارس، قال الوزير “أصدرنا بلاغا يؤكد أن حجب الأعداد لا يمكن أن يتواصل بعد يوم 12 مارس.. بعد هذا التاريخ ستكتسب القرارات صبغة حكومية تتأسس على الإخلال بمرفق عام من طرف موظفين عموميين، ونأمل أن نتوصل قبل هذا التاريخ إلى إنهاء الأزمة.. باب الحوار سيظل مفتوحا ولكن ليس تحت ضغط حجب الأعداد”.
كما طمأن بن سالم بأن كل الامتحانات الوطنية ستجرى في مواعيدها المحددة.

المصدر : جوهرة أف أم