مجتمع

وزير التربية للأطباء: نعم أخطأت وأعتذر!

قدّم وزير التربية فتحي السلاوتي اعتذاره إلى الأطباء، معتبرا ما صرح به مؤخرا بشأن تورط بعض الأطباء في عمليات وضع أجهزة سمْع لتلاميذ البكالوريا قصد الغش في الامتحان، كان بناء على معلومة حينية وصلته واتضح انها خاطئة.
وتابع “اعتذر عن ما بدر منّي وأدعو التلاميذ إلى التخلّي عن هذه الأساليب”، وجاء ذلك خلال زيارته اليوم إلى ولاية باجة وفق ما نقله مراسلنا إيهاب النفزي.

ويشار إلى أن النقابة التونسية لأطباء القطاع الخاص، قد أكدت أنها قامت بتقصّي الأمر عبر الاتصال بفروعها وبعمادة الأطباء على خلفية تصريحات وزير التربية بشأن تورط بعض الأطباء في عمليات وضع أجهزة سمْع لتلاميذ البكالوريا قصد الغش في الامتحان والضجة الإعلامية التي صاحبتها.

وعبرت النقابة عن أسفها لنشر مثل هذه الأخبار المسيئة لسمعة الأطباء بصفة عامة دون إعلام العمادة والنقابة بالأمر، مؤكدة أنه لم يقع اجراء أيّ عملية جراحية لزرع سماعات من هذا النوع، وطالبت الوزير بتوضيح سريع بخصوص هذه الاتهامات وبالكشف عن ملابسات هذه القضية إن صحت أو بتقديم اعتذاراته للسلك الطبي إن لم يكن لهذه الاتهامات أساس.

المصدر : موزاييك أف أم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى