هذا ما قضت به المحكمة على محمد علي العروي وعصام الدردوري

قضت الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية ببن عروس امس الخميس 1 مارس 2018، بعدم سماع الدعوى في حق كل من الناطق الرسمي الأسبق باسم وزارة الداخلية محمد على العروي ورئيس المنظمة التونسية للامن والمواطن عصام الدردوري وذلك بخصوص شكاية شكاية رفعها ضدهما في شهر ماي 2017، النقابي الأمني محمد الرويسي.

وكانت الشكاية على خلفية تدوينات فايسبوكية تحمل اساءة ومسا من شرف وهتك حرمة الشاكي والذي اتهم العروي والدردوري بالوقوف وراء تلك التدوينات.

المصدر : الجمهورية