هذا ما قالته سلوى برهان بسيّس بخصوص الحكم الصادر في حقّ زوجها

كانت المحكمة الابتدائية باريانة قد قضت حضوريا في في ساعة متأخّرة من ليلة أمس الخميس بادانة المُكلّف بالشؤون السياسية في نداء تونس برهان بسيّس واصدرت حكما بسجنه مدة عامين مع تغريمه بـ 198 ألف دينار في ما بات يُعرف بـ”قضية شركة صوتيتال”.

وأكد محامي برهان بسيس وسام السعيدي اليوم الحمعة 2 فيفري 2018 استئناف الحكم الصادر ضدّ موكله وذكر السعيدي أن الإستئناف يُعلق الحكم الإبتدائي.


من جهتها نشرت زوجة برهان الاعلامية سلوى برهان بسيس تدوينة جاء فيها :

أحترم القضاء ومقرراته مهما رأيت فيها أي شكل من الحيف أو هضم الحق …..التقاضي في بلادنا درجات و الآن سنمر الى الاستئناف طلبا للانصاف تماما كما يحق لأي مواطن تونسي فعله….اشكر الأساتذة المحامين الأجلاء على المجهود الذي بذلوه بالأمس خلال مرافعاتهم التي تابعتها بكل شغف واستفدت من دسامتها القانونية …الأستاذ جلال الهمامي والأستاذ عماد الرياحي والأستاذ وسام السعيدي .
الحكم الابتدائي برأ الجميع – وهذا جيد-بما فيهم الرئيس السابق زين العابدين بن علي واعتبره قد تعرض لضغوطات حين أمر بالحاقي بالشركة موضوع القضية سنة 2005!!!

سنواصل بقية درجات التقاضي بايمان ووثوق في البراءة وأشكر من دواخل الروح كل الأصدقاء والأحبة الذين اتصلوا للاطمئنان والتعبير عن مشاعر الصداقة النبيلة……
بيضاء….بيضاء قلوبنا …ستظل … في الأيام التي نساء وفي الأيام التي نسر .
تحيا الحياة…..تحيا المعارك.

المصدر : الجمهورية