نصّ الرسالة التي وجهها سمير الوافي إلى الرأي العام

فيما يلي نص الرسالة التي وجهها سمير الوافي الى الرأي العام:

“اصبت بصدمة كبيرة عندما ابلغني محاميا بقرار دائرة الاتهام الصادر بتاريخ 24 / 1 / 2018 فبعد ان التزمت الصمت طيلة مراحل التحقيق اجد نفسي اليوم مجبر على التعبير عن صدمتى الشديدة.. اذ انني لازلت قابعا في السجن رغم ان التحقيق حفظ في حقى تهمة تبييض الاموال بعد تدقيق شديد ومجهري طال حساباتي وحسابات جميع افراد عائلتي دون استثناء كما طال ممتلكاتى وممتلكات عائلتي المزعومه.. ورغم الصلح مع الشاكيه وغلق الملف معها تبعا لما قدمته من اسقاط…

ورغم ان رؤوس كبيرة واسماء شهيرة تحاكم اليوم بتهمة تبييض الاموال متعلقة بمبالغ خيالية وهي في حالة سراح منذ سنوات وهو أمر طبيعي باعتبار ان المتهم برئ حتى تثبت ادانته اجد نفسي قابع في السجن منذ اكثر من 7 اشهر من اجل نفس الجريمة، التى اخذ فيها السيد حاكم التحقيق بالقطب القضائي المالى قرار تبرئتى منها بعد اشهر من البحث والتقصي، وعلى كل حال اوجه في الاخير شكري لكل من ساندني ولو بربع كلمة حق والحمد لله على وجود عائلتى بجانبي وعلى وجود زوجتي في حياتى تقويني وترفع راسي ومعنوياتي وما رضاء الله الا برضاء الوالدين”..

المصدر : الصريح اونلاين