نبيل بفون يكشف أسباب التأخر عن اعلان نتائج الإنتخابات الرئاسية

كشف، اليوم الأربعاء 18 سبتمبر 2019، رئيس الهيئة العليا المستقلة، نبيل بفون، عن أسباب التأخر عن اعلان نتائح الإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وأكد بفون في مداخلة هاتفية عبر برنامج ميدي ماد على أمواج اذاعة راديو ماد، ان الهيئة لم تتعرض إلى أي ضغوطات كما تم تداوله وذلك لتغير النتائج الحاصلة مضيفا أن أسباب التأخر عن اعلان النتائج ناجمة على أن الهيئة كانت مطالبة بالتثبت في كل الأرقام لأنها ستقوم بنشر النتائج الرسمية بالتالي الأرقام يجب ان تكون دقيقة بشكل كامل.

وأوضح رئيس الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات ان التأخير كان جراء التثبت في التطابق ما بين النتائج اليدوية والآلية والتي تطلبت القليل من الوقت خاصة في مسألة التثبت في الأرقام المتأتية من الخارج.

وأضاف بفون أن عملية الإقتراع شهدت العديد من المخالفات من أنواع مختلفة مخالفات عادية ومخالفات متوسطة ومخالفات جسيمة تم عرضها على مجلس الهيئة وبعد الإطلاع عليها تبين أنها لم تكن مؤثرة على إرادة الناخب.

وفي مسألة الطعون قال بفون إن الهيئة في تواصل مع المحكمة الإدارية لمعرفة ما إن ورد عليها طعون على نتائج الأولية للإنتخابات أم لا.

واستبعد بفون أن تجرى الجولة الثانية من الإنتخابات الرئاسية في 29 سبتمبر القادم مرجحا أن تجري يومي 6 أو 13 أكتوبر من الشهر القادم.

وشدد رئيس الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات على ان الهيئة تسعى إلى منح مبدأ تكافئ الفرص للمترشحين الإثنين، مشيرا إلى أن الهيئة ستراسل المجلس الأعلى للقضاء ووزارة العدل من أجل تمكين المترشح للدور التاني من الإنتخابات الرئاسية نبيل القروي القيام بحملته الإنتخابية.

المصدر : الجمهورية