ثقافة

ميساء باديس تتحدّث عن لقائها الأخير بالفقيد هشام رستم

توفي يوم الثلاثاء 28 جوان ،2022 الفنان التونسي القدير هشام رستم عن عمر يناهز الـ75 سنة.
هذا وذكر المدير الجهوي للحماية المدنية بتونس، العميد منير الريابي أنّ الحماية المدنية تحولت إلى منزل الفقيد، أين تم العثور على جثته، حيث كان واقعا على مستوى وجهه.

وتعليقا على هذا الخبر نشرت الإعلامية ميساء باديس تدوينة مؤثرة نعت فيها الفقيد معبرة عن صدمتها من خبر وفاته بعد أن كان ضيفا في برنامجها “ضيفنا على كيفنا” منذ 4 أيام ودونت ميساء ما يلي :

“أربعة أيام لتالي…سهرة الجمعة كنت ضيفي في برنامج ضيفنا على كيفنا، و كان هذا آخر لقاء إعلامي ليك ، تحدثنا على البدايات و الصعوبات، على أعمالك في تونس و خارج تونس، على بعض المحطات المهمة في مسيرتك(الإيجابية و السلبية) ، كنت صريح و جريء، كنت ذكي في إجاباتك و الي جلب إنتباهي الكاريزما و الأناقة و “الريشة” ( نقلهم ديما شباب هشام رستم) و جلبني زادة الطاقة الي عندك بما أنك عديت معانا فوق الساعتين( بين التحضير و التصوير ) ، ما لاحظت حتى تعب و إلا قلق على سي هشام و هذا علاش تفاجأت بخبر وفاته.
هشام رستم في لقائه معايا كان تحدث على الأعمال الخيرية الي قام بيها و على عنايته بالأطفال” الأيتام” و كان تحدث حتى على مشاريعه المستقبلية في هذا الإطار…

كل فرحة رسمتها على وجه يتيم انشاء الله ترجعلك حسنات..
شكرا هشام رستم على الرقي، على الإبداع، و على أعمالك الفنية الي متعتنا بيهم
الوداع..”

المصدر : الجمهورية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى