معين الشعباني: البعض يحاول تشويه تتويجنا .. الوداديّون إنسحبوا بعد تأكّدهم من إستحالة هزم الترجي وهذه أصعب مواجهة في مسار اللقب

قال مدرب الترجي الرياضي، معين الشعباني إن تتويج فريقه بدوري أبطال إفريقيا للمرة الثانية على التوالي في ظرف ستة أشهر كان مستحقا رغم محاولات التشويه الحاصلة من قبل بعض الأطراف وأثبت قوة الترجي حتى بإعتراف منافسيه الذين قالوا -وفق الشعباني- إنهم فعلوا كل شيء لهزم الترجي وعجزوا عن ذلك.

وأكد مدرب الترجي في تصريح للموقع الرسمي لناديه إن ما حصل من مسؤولي الوداد غير مفهوم، مشيرا إلى أن الفريقين تلقيا إشعارا من طاقم التحكيم قبل اللقاء بعدم إستعمال تقنية الفار وكان ذلك، وفق الشعباني، في الممر المؤدي من حجرات الملابس إلى الملعب

وأضاف أنه رغم وجود عدة مخاوف من صفارة غاساما خاصة بمردوده المهتزّ خلال لقاء مازمبي في رادس وأيضا ما يُعرف عنه بأنه “حكم الوداد”، إلا أنه تقرر اللعب وخوض التحدي، وإعتبر الشعباني أن إنسحاب الوداد فيه إعتراف ضمني بعدم القدرة على مواجهة الترجي كرويّا فيما تبقى من تلك المواجهة.

وختم الشعباني بالتأكيد أن مواجهة مازمبي في إياب نصف نهائي المسابقة كانت الأصعب بالنظر إلى الجو العام للقاء والحرارة الخانقة إضافة إلى مواجهة حوريا في كوناكري لكن الترجي فرض هيمنته على السباق، وفق قوله، ولم ينهزم بتاتا وكان صاحب أفضل خط دفاع وثاني أحسن خط هجوم.

المصدر : آخر خبر أونلاين