مدنين: وصول ثاني رحلة بحرية قادمة من مرسيليا وإلغاء رحلة مغادرة

أرست، صباح اليوم الاثنين، بالميناء التجاري بجرجيس من ولاية مدنين، باخرة قرطاج قادمة من ميناء مرسيليا وعلى متنها 1370 مسافرا و383 سيارة في رحلة بحرية للعودة، هي الثانية بالنسبة للموسم الحالي، وفق ما ذكره مدير الميناء بالنيابة، يوسف لزيغب

وبيّن ذات المصدر، في تصريح لـ(وات)، أنه كان من المبرمج أن تغادر الباخرة في نفس اليوم الى ميناء جنوة بإيطاليا، الا انه تم اجراء تعديل على الرحلة والغاؤها لتعود الى ميناء حلق الوادي.

وقد تجنّدت كل الاطراف المتدخلة بالميناء، من ادارة الميناء وأطراف أمنية وديوانية وصحية، لتأمين مختلف الخدمات، مع تخفيف في تطبيق البروتوكول الصحي مقارنة بالرحلة الاولى، تزامنا مع خروج فرنسا من القائمة البرتقالية الى القائمة الخضراء.

في المقابل، أضاف لزيغب أن كافة العائدين خضعوا الى قيس درجة الحرارة وأخذ البطاقة الصحيّة منهم، دون ضرورة الاستظهار بتحاليل « البي سي آر »، لافتا الى أنه تم التعامل بانتباه وحذر من قبل المتدخلين ممن يتعاملون مباشرة مع مسافري الرحلة بحمل الكمامات، فضلا عن ارتداء بعضهم لأقنعة وملابس واقية.

يذكر أن ميناء جرجيس، استقبل في الرحلة الاولى الاسبوع الماضي 671 مسافرا و246 سيارة، معلنا بذلك عن استئناف حركة الملاحة البحرية بعد ان توقفت بسبب فيروس « كورونا »، على ان يستقبل طيلة هذا الموسم 3 رحلات بحرية اخرى للمسافرين.

وات