رياضة

مدرب الدنمارك : واجهنا فريقاً قوياً.. والمنتخب التونسي قدّم لنا درساً

أكد كاسبر هيولماند مدرب منتخب الدنمارك لكرة القدم أن التعادل أمام المنتخب التونسي بلا أهداف ضمن منافسات المجموعة الرابعة بكاس العالم 2022 يُعتبر نتيجة مرضية.
وقال هيولماند في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة إنه حاول تعديل الكثير من الأمور حسب سير المباراة لكنه واجه منافساً قوياً استحق الخروج بنقطة وعدم الخسارة.

وشدّد المدرب على أن الثقة في اللاعبين هي طريق المنتخب الدنماركي لتحقيق الفوز في المباريات المقبلة وذلك رداً على سؤال حول عدم الرضا في الشارع الدنماركي على اللاعبين وطريقة اللعب التي يدخل بها المنتخب المباريات في الفترة الأخيرة.
وأوضح كاسبر أنه سيعمل على معالجة الأخطاء التي كشفتها له مباراة اليوم مبيناً في الوقت نفسه أن المنتخب التونسي قدّم له درساً يجب أن يستفيد منه في مباراتيه المقبلتين أمام فرنسا وأستراليا وسيعمل على أن يكون المنتخب جاهزاً لتقديم أفضل المستويات.

وبرّر المدرب الدنماركي تبديلاته التي أجراها بأنها اختيارات فنية بحتة وأنه يتعامل مع قائمة اللاعبين الكاملة لديه وكل لاعب لديه ما يضيف للمنتخب.
ونفى المدرب أن يكون قد استسهل المنتخب التونسي في المباراة، وقال إنه ظل يردّد منذ فترة بأن المنتخب التونسي منافس قوي جداً وقد حصل على دعم جماهيري كبير.

وأكد كاسبر أن المستوى الفني للمنتخب الدنماركي سيكون مختلفاً في مباراتيه المقبلتين أمام كل فرنسا وأستراليا مشيراً إلى أنه جاء للمونديال بطموح وحرص كبيرين لتحقيق نتيجة مميزة للكرة الدنماركية وسيركز على ذلك.
وشدّد المدرب الدنماركي على أن فرصة منتخب بلاده قائمة في التقدم في المونديال وسيكون الأمر واضحاً في الجولة المقبلة.

المصدر : جوهرة أف أم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى