متفرقات

لماذا تعاني من ألم في الذراع بعد تلقي لقاح كورونا من نوعية فايزر” و”موديرنا”؟

من بين اكثر الآثار الجانبية لتلقي لقاحات كورونا، يعد التهاب الذراع من أكثر الآثار الجانبية شيوعًا التي أبلغ عنها الأشخاص الذين حصلوا على لقاحات كوفيد-19. ولا يزال الكثيرون يتساءلون عما يسبب الألم في الذراعين وما يجب عليهم فعله لتخفيفه.

لماذا تشعر بألم في ذراعيك بعد اللقاح؟
يعتقد الخبراء أن التهاب الذراع هو نتيجة استجابة مناعة الجسم للقاح. فعندما تتعرض لأثر جانبي للقاح، هذا يعني أن مناعتك تمارس دورها وتعمل كما ينبغي. فاللقاحات هي محاكاة للفيروس ولذلك عند حقنها في الجسم يستجيب لها الجهاز المناعي ويحاول حماية الجسم من العوامل الممرضة، وهذا بدوره يؤدي إلى ردود فعل مختلفة.

ويشرح البروفيسور Ooi Eng Eong من كلية الطب Duke-NUS في سنغافورة في مقابلة مع صحيفة “ستريتس تايمز”، أن الآثار الجانبية التي يتم الإبلاغ عنها بشكل شائع للقاحات Covid-19 القائمة على تقنية mRNA، كـ”فايزر” و”موديرنا”، ناتجة إلى حد كبير عن الاستجابة المناعية للجسم. وهي عبارة عن ألم في موقع الحقن، وإرهاق، وصداع، وآلام في الجسم.

ونظرًا لأن لقاحات كوفيد-19 تُعطى عن طريق الحقن العضلي ، أي الحقن المباشر في العضلات، فإن اللقاح يتسبب في حدوث التهاب في الموقع حيث يتم إعطاء اللقاح. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أيضًا أن يعزى الألم إلى الإصابة التي تسببها الحقن.

طرق لتخفيف ألم اللقاح:
وبينما يستمر وجع الذراع بعد التطعيم لمدة يوم أو يومين، إلا أنه لا يمثل مصدر قلق. ومن أجل تخفيف الألم ، ينصح الخبراء بحركات الذراع اللطيفة والمستمرة. وهو ما يحفز تدفق الدم إلى المنطقة مما يساعد على تقليل الألم. ويمكنك أيضًا وضع كمادة باردة لتخفيف الألم. ومع ذلك ، لا تنس أن الألم هو علامة على عمل جهاز المناعة لديك.

المصدر : الجمهورية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى