لعنة الإصابات تطارد لاعبي المنتخب قبل المونديال

تطارد الإصابات لاعبي المنتخب الوطني قبل مونديال روسيا 2018، الأمر الذي أثار مخاوف مدرب نسور قرطاج، نبيل معلول.

وتلقى المنتخب ضربة موجعة، بفقدان خدمات يوسف المساكني، الذي أصيب بالرباط الصليبي، وهو ما فرض عليه السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية للخضوع إلى عملية جراحية.

كما أصيب أمين بن عمر، خلال المباراة الودية ضد إيران، ويخوض حاليا مرحلة التأهيل، كما تكررت إصابات علي معلول، في الفترة الأخيرة.

وأعلن نادي رين الفرنسي امس ، أن القائد الجديد للمنتخب وهبي الخزري، تعرض لإصابة عضلية أبعدته عن مباراة ستراسبورج اليوم.

ولم يحدد رين فترة العلاج التي سيحتاجها الخزري، وهو ما يزيد من مخاوف التونسيين قبل المونديال، خصوصا وأن المدرب يعول على وهبي في تعويض غياب المساكني.

وكالات