كاد يودي بحياته: قطار الضاحية الجنوبية يدهس التلميذ عزيز، وهذا ما قام به رواد “الفيس بوك” من أجل إنقاذه

جدّ أوائل الأسبوع الجاري حادث قطار فظيع بمحطة قطارات مدينة حمّام الأنف أسفر عن إصابة تلميذ بجروح خطيرة، نُقل على إثره إلى مستشفى الإصابات والحروق البليغة ببن عروس، أين يمكث هناك في حالة صحية حرجة.

وتمثّلت صورة الحادث وَفق ما اِستقيناه من معطيات، في تعرّض تلميذ بالمرحلة الثانوية يُدعى عزيز (17 سنة) إلى الدهس من طرف قطار المسافرين على الخط الرابط بين تونس والرياض، على مستوى محطة حمّام الأنف، أين أصيب بجروحٍ بالغة أدّت إلى بتر رجليه.

وقد أكدت شقيقة الشاب المصاب في ٱتصالٍ بموقع الجمهورية اليوم الجمعة، أنّ أخاها ومن هول الصدمة التي اِعترته بعد أن إكتشف أنه فقد ساقيه، ساءَ وضعه الصحي وأصيب بحالة لاوعي عميقة (غيبوبة)، وإلى الآن لا يزال طريح الفراش بغرفة الإنعاش الطبي.

هذا وتفاعل عددٌ من روّاد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” مع واقعة التلميذ عزيز، وأعربوا عن تضامنهم مع عائلته الملتاعة، كما أطلقوا حملةً للتبرّع بالدم من أجل إنقاذ حياة المُصاب، في بادرة إنسانية مَشهودة.

ماهر العوني
المصدر : الجمهورية