مجتمع

قُضي عليه في عملية عسكرية : الإرهابي حمدي الطرابلسي .. سِجلّ حافل من الإجرام والشذوذ الجنسي قبل التحاقه بتنظيم داعش

علم “آخر خبر أونلاين”، اليوم السبت 26 ماي 2018، أن الارهابي حمدي بن محمد الطاهر الطرابلسي الذي قضت عليه الوحدات العسكرية خلال هذا الاسبوع بجبل سلوم، محل أكثر من ثلاثين منشور تفتيش.

و حسب المعطيات المتوفرة، فإن مناشير التفتيش تعلّقت بالعنف الشديد و القتل العمد والانتماء الى تنظيم ارهابي. كما أنه منذ سنة 2010 تورط في أكثر من أربعين قضية من أجل بيع الخمر خلسة، و تعلّقت به أيضا خمسة قضايا عنف شديد، قضية مفاحشة جنسية لذكر، و قضيتين لأجل القتل العمد.

و إلتحق الإرهابي المذكور المكنى بأبي أسامة التونسي بعد 2011 بتنظيم انصار الشريعة في فرع حي خالد بن الوليد.

شارك في عديد العمليات الارهابية، أهمها عملية هنشير التلة و استهداف دورية ديوانية في بوشبكة، التحق بكتيبة عقبة بن نافع أواخر 2013 رفقة شقيقته أميرة الطرابلسي، لينشق عنها سنة 2015 و يلتحق بأجناد الخلافة المتمركزة بجبل السلوم و يتولى مهمة الدعم و الاسناد والتموين للتنظيم.

و كانت وزارة الدفاع الوطني أكّدت، في بلاغ لها، أنه على إثر تركيز الوحدات العسكرية لنقاط مراقبة وكمائن بمنطقة “أولاد موسى” بسفح جبل السلوم ليلة أمس الإثنين 21 ماي 2018 لرصد التحركات المشبوهة والتصدي للعناصر الإرهابية التي تنوي النزول من الجبل للتزود بالمؤونة، إشتبكت إحدى التشكيلات العسكرية في حدود الساعة 21 و30 دق مع مجموعة إرهابية كانت بصدد التنقل داخل إحدى الأودية في إتجاه عمق الجبل المذكور بعد أن تناولت وجبة الإفطار بأحد المنازل بالجهة.

وتمكنت التشكيلة العسكرية من القضاء على أحد الإرهابيين، خلال الإشتباك، فيما انسحبت بقية المجموعة، بعد أن منعها العنصر العسكري من سحب الجثة معها تبين أن الإرهابي الذي تمكنت التشكيلة العسكرية من القضاء عليه هو “حمدي بن محمد الطاهر الطرابلسي” مولود في 18-8-1986 وأصيل “حي خالد بن الوليد” (منوبة)، إلتحق بمجموعة جند الخلافة الإرهابية بجبل المغيلة منذ سنة 2015.

كما تم العثور بحوزته على حقيبة ظهر تحتوي على مؤونة، منظار نهاري، كنانتيْن، 5 خراطيش عيار 7.62 مم.

المصدر : آخر خبر أونلاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى