في أول ندوة صحفية يعقدها منذ تعيينه : محافظ البنك المركزي يلوّح بقرارات “مؤلمة”

وصف محافظ البنك المركزي التونسي مروان العباسي، يوم الخميس 8 مارس 2018، المؤشرات الاقتصادية المسجلة بالـ “مخيفة”، ملوّحا بقرارات “مؤلمة”.

وحذّر العباسي، في أول ندوة صحفية يعقدها منذ تعيينه على رأس البنك المركزي، من الوصول إلى مرحلة لا يمكن فيها السيطرة على التضخم والتحكم فيه بعد بلوغ معدل تضخم معدل 7.1 % نهاية شهر فيفري الماضي الأمر الذي دفع البنك المركزي للتدخل والرفع في معدل الفائدة الرئيسية بنحو 0.75 % الى 5.75%.

وأوضّح مروان العباسي أنّه اقتصاديا عند تجاوز التضخم مستوى الـ 3 % يصبح الوضع خطيرا ويقتضي تدخلا من البنك المركزي للحد من انزلاقه، مؤكّدا على أهمية ترشيد الواردات ودعم الصادرات وفق ما تداولته مصادر اعلامية.

وأكّد المحافظ أنّ كل المؤشرات التي تمّ تسجيلها قياسية وخطيرة وخاصة على مستوى العجز التجاري وميزان الدفوعات الذي بلغ 10% بالإضافة إلى تقلص احتياطي تونس من النقد الأجنبي، مشيرا إلى أنّها عوامل قد تُؤدي إلى اِتخاذ قرارات “مؤلمة”، وفق تعبيره.

المصدر : الجمهورية