سياسة

على لسان ناطقه الرسمي: نداء تونس يتحدّث عن تفاجئه بخسارة مرشّحه في رئاسة بلدية تونس، ويكشف عن موقفه الرسمي من فوز سعاد عبد الرحيم

تم يوم الثلاثاء 03 جويلية 2018، الحسم في نتائج انتخاب رئيس بلدية تونس أو ما يعرف بلقب “شيخ المدينة”، حيث تمكنت سعاد عبد الرحيم عن حركة النهضة من الفوز رسميا بهذا اللقب وذلك بعد المنافسة التي جمعتها في الدور الثاني بكمال ايدير مرشح حركة نداء تونس، هذه الحركة التي مُنيت بهزيمة ثقيلة لم تكن في الحسبان خاصة في ظل أملها السابق الكبير في فوز مرشّحها بهذا المنصب وفق ما جاء على لسان عدد من قيادييها في تصريحات لهم قبل الإعلان عن النتائج.

ولاستبيان موقف حركة نداء تونس من هزيمة مرشّحها مقابل فوز مرشّحة النهضة، كان لموقع الجمهورية اتصال خاص الناطق الرسمي باسمها منجي الحرباوي الذي أكّد لنا في بداية مداخلته أنه وقبل الحديث عن أي شيء فإنّ نداء تونس كحزب ديمقراطي يؤمن بنتائج الصندوق الانتخابي وما تحتمه الديمقراطية فإنه يهنّئ الدكتورة سعاد عبد الرحيم بفوزها بهذا المنصب.

في ذات السياق أضاف محدّثنا بأنّ حزبه مثل إيمانه بالديقراطية ويقبل نتائج الصندوق، فإنه يؤمن أيضا بأن العمل البلدي عمل ميداني مشترك يجمع كل الأطياف كما يجمع بين المواطن والمجتمع المدني ورئيس المجلس البلدي المنتخب هو كذلك فرد منه، معربا عن تمني النداء في أن يتغيّر حال تونس العاصمة نحو الأفضل بعد تنصيب المجلس البلدي خاصة وأنها تعتبر الواجهة الأولى للجمهورية وهو ما يعتبر مسؤولية جماعية مشتركة على حد تعبيره.

في المقابل صرّح النائب المنجي الحرباوي بأنّ النتيجة الانتخابية كانت بمثابة المفاجأة لحزب نداء تونس الذّي عوّل على نجاح مرشّحه كمال إيدير وضخّ كل جهوده من اجل فوزه لكنه كحزب كبير يؤمن بالقانون الانتخابي والنتائج التي أفرزها الصندوق مهما كان أُكلها.

المصدر : الجمهورية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى