صدور بطاقة إيداع بالسّجن في حق عقيد بالديوانة : الناطق الرسمي بإسم الإدارة العامة للديوانة يكشف تفاصيل جديدة

أفاد النّاطق الرسمي بإسم الإدارة العامة الديوانة هيثم الزناد، في تصريح لـ”آخر خبر أونلاين”، اليوم الخميس 15 مارس 2018، أن العقيد الذي تداولت وسائل الاعلام خبر صدور بطاقة إيداع بالسجن ضده على خلفية الاشتباه في تورطه بقضايا فساد، تقدّم في الساعات الأولى من صباح اليوم إلى مصلحة الديوانة الراجع لها بالنظر و باشر العمل على إثر تمتّعه بإجازة مرضية لمدة أسبوع.

و أضاف أنّه طلب ترخيصا من الإدارة للمثول أمام القطب القضائي و المالي و تم تمكينه من الترخيص في الغرض.

و قال إن الإدارة العامة للديوانة علمت بأن الظابط المذكور تقدم في نفس التاريخ إلى مصالح القطب القضائي لاستكمال الاجراءات المتعلقة بالقضية المتعهد بها في الغرض .

هذا و تجدر الإشارة أن مواقع إعلامية ذكرت أن قاضي التحقيق بالقطب القضائي المالي قرر إصدار بطاقة ايداع بالسجن ضد العقيد بالديوانة حسام مرزوق على خلفية الاشتباه في تورطه بقضايا فساد وارتباطه بشكبة متكونة من أعوان بالديوانة ورجال أعمال وإمرأة أعمال، و أن الظابط المذكور صدرت في حقّه منذ أكثر من أسبوع برقية تفتيش و قد سلم نفسه صباح اليوم الخميس مرفوقا بمحاميه .

المصدر : آخر خبر أونلاين