رئاسية 2019: مركز اقتراع يستقبل صفر ناخب

لم يستقبل مركز الاقتراع برج الخضراء (اقصى الجنوب التونسي على الحدود الليبية والجزائرية)، منذ صباح الأحد 15 سبتمبر 2019، موعد الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، أيّ ناخب لعدم وجود مواطنين في القرية التي هجرها أهلها منذ سنوات، حسب تصريح اعلامي لرئيس المركز.

وقال الطاهر عويني المنسق الجهوي للهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بولاية تطاوين إنّه لم يكن يعلم بعدم وجود المواطنين وأنّ هذا المكتب لا يمكن الاستغناء عنه إلّا بقرار من الهيئة المركزية لا سيما وأن للهيئة سجلا للناخبين يضم 29 ناخبا مما جعله يحظى بنفس الاهتمام كسائر المكاتب الأخرى.

واوضح المتحدث، بشأن مطالبة المئات من العاملين في الحقول البترولية في الصحراء، بالقيام بواجبهم الانتخابي، أنّ نظام عملهم بالتداول وعدم استقرارهم هناك يجعل فتح مكاتب اقتراع خاصة بهم غير ممكن علاوة على تسجيلهم في مكاتب أخرى في مقرّات إقاماتهم.

وأفاد في ما يهم بقيّة مراكز ومكاتب الاقتراع، أنّ الإقبال لم يكن مكثّفا إلّا في بعضها من قبل الكهول فيما ينتظر إقبال الشباب بعد ظهر اليوم، حسب توقعات عدد من رؤساء المكاتب.

وقد جنّد الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين من جانبه، قرابة 180 ملاحظا، تمّ توزيعهم على أغلب المراكز الانتخابية لمتابعة سير الانتخابات.

هذا وبيّن عضو الاتحاد الجهوي للشغل، عدنان اليحياوي، أنّه تمّ رصد بعض الاخلالات، من ذلك عدم تطابق الأسماء وترتيبهم بين القائمة المنشورة بأحد مراكز السجل الانتخابي وداخل المكتب في مدينة تطاوين. كما تم، وفق قوله، تسجيل اكتظاظ أمام احد مكاتب مركز “قرطبة” للاقتراع في مدينة تطاوين مع غياب تخصيص عون من الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات لتسهيل تنظيم دخول الناخبين للمكتب.

IFM