دعوات بترحيل نبيل المحمدي إلى تونس ومقاضاته بتهمة التطبيع

هتف طالب تونسي يدعى نبيل المحمدي ، اتهم منذ سنتين مراقب في شركة نقل تونس بانه مزق شهائده العلمية ابإسم إسرائيل ، مطلقا السب والشتم على الشعب التونسي.

وشكر الطالب نبيل المحمدي في فيديو نزّله فجر أمس على حسابه على فايس بوك سرائيل متمنيا ان يضمن له الاسرائليون و الامريكين حق اللجوء

ولم يفوت الطالب المذكور الفرصة دون سب الدين الاسلامي ،شاكرا دولة اسرائيل التي مكنته من السفر الى الصين مع دعمه اللا مشروط لقرار ترامب منح إسرائيل القدس كعاصمة لهذا الكيان الغاصب.
وإنتشر المقطع بسرعة البرق متسببا في سخط شعبي على وسائل التواصل الإجتماعي ، حتى أن عدد من النشطاء طالبوا وزارة الخارجية وسفارة تونس في اليابان بالتدخل لجلبه الى تونس ومقاضاته من اجل الاساءة للدولة والشعب التونسي والتطبيع مع الكيان الصهيوني

المصدر : الحصاد