دائرة الإتهام ترفض الإفراج عن سمير الوافي، وأخته “أميرة” توجه هذه الرسالة

أفادنا الأستاذ حاتم الزواري، محامي الإعلامي سمير الوافي، بأنّ دائرة الإتهام بمحكمة الإستئناف بتونس، قرّرت اليوم الأربعاء إرجاع ملف قضيّة منوّبهِ إلى حاكم التحقيق لإنجاز أبحاث تكميليّة، وبالتالي رفض مطلب الإفراج الذي تقدّم به لسان الدفاع. وأشار حاتم الزواري، في تصريحٍ أدلى به لموقع الجمهورية، إلى أنّهُ سيؤدي زيارةً إلى موكّله غدا الخميس، لإبلاغه بقرار دائرة الإتهام، وإستبيان موقفه بشأن مستجدّات وضعيّته القانونيّة، مؤكّدا أنّ سمير الوافي عبّر عن شديد تخوّفهِ من صدور القرار، الذي إعتبرهُ محدّثنا “تخوّف في محلّه”، على حدّ تقديره.

من جهتها نشرت الصحفية أميرة الوافي تدوينة على صفحتها الخاصة بالفايسبوك تحدثت فيها عن تفاصيل الجلسة المذكورة موجهة رسالة كما يلي:

“اليوم جلسة سمير الوافي كان املنا كبير باش يتم الافراج عليه باعتبار انو قاضي التحقيق اعتبر القضية جنحه واسقط تهم الرشوة والتبييض والقضية الوحيده الى عندو صار فيها اسقاط منذ اشهر قاضي التحقيق قام بالبحث لمدة 6 اشهر صبرنا وقلنا من حقهم يبحثو.. بحث في كل شئ املاكو واملاك عائلتو ومخلاوش حاجه ماثبتوش فيها وفي الاخير بعد تبرئته من عدة قضايا وبعد 7 اشهر مالايقاف نتفاجؤ ليوم برفض الافراج عليه وارجاع الملف للقطب القاضي معناها بعد بحث لمدة 6 اشهر ومايلقاو شئ ويتم الاقرار بانها جنحه يعاود يرجع الملف باش يزدو يبحثو مره اخرى.. علاش سمير الوافي ارهابي ولا تاجر مخدرات والاشنوه باش يتعطل هكا ويتم التدقيق معاه بالطريقه هذي الى ما صارتش مع اكبر المجرمين..

حتى كيف يقرروا باش يزيدو يبحثوا من حقهم في عقلهم اما مش بحث وهو موقوف عالاقل في حالة سراح يظهرلي يمثلش خطر على الامن العام وينجم يضر حد.. مدام مثبتتش ادانتو ومفماش حتى قرينة ضدو وكل القضايا السابقه خذا فيها عدم سماع دعوى والقضية الوحيده الحاليه فيها تنازل واسقاط من حقو وحق عائلتو باش يتم الافراج عليه وخلى يكملو يبحثو في عقلهم الى قاعد يصير ظلم كبير.. مفماش حتى مبرر باش سمير يبقى موقوف بعد 7 اشهر ايقاف وبعد البحث لكل الى صار وغياب ادلة ضدو.”

المصدر : الجمهورية