خاص: الشاهد يستعدّ لهذه الخطوة

علمت الصريح اون لاين من مصدر موثوق أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد الذي يتعرض صحبة اعضاء حكومته الى ضغوطات وانتقادات كبرى سيتحدث في كلمة للشعب التونسي امام البرلمان يوم 23 مارس الجاري،وستكون كلمة لمصارحة الشعب وتحميل كل الاطراف المسؤولية، وسيوجه نداء للالتفاف حول مصلحة الوطن.

وقد أكد وزير الفلاحة سمير الطيب في حواره على قناة الحوار التونسي ان رئيس الحكومة سيلقي كلمة في برلمان الشعب وسيحمّل كل الاطراف المسؤولية.

المصدر : الصريح أونلاين