تونس : يعتدي بالعنف ويعذب إبنته طيلة شهرين حتّى إقدامها على الإنتحار.. والسبب صورة على الفيسبوك (فيديو)

إستضافت قناة الحوار التونسي ، أمس الإثنين خلال برنامج “حكايات تونسية” أشخاص حاولوا الانتحار وعائلات أشخاص إنتحروا .
و في شهادة امرأة تدعى عائشة التي عايشت انتحار ابنتها البالغة من العمر 18 سنة التي انتحرت بسبب الاساءة التي تعرضت لها من قبل والدها و الاعتداءات الجسدية و المعنوية.

و روت المرأة ان ابنتها انتحرت بتاريخ 05 سبتمبر بعد معاناتها لأكثر من شهرين بسبب انشائها لحساب على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و نشر صورتها الامر الذي يرفضه والدها ، مشيرة الى ان زوجها يسيء معاملة كل أبنائهم الاربعة و يعمد الى تعنيفهم بطريقة وحشية .
و اضافت ان زوجها اصبح اكثر عنفا مع ابنتهم منذ واقعة انشائها لحساب على الفيسبوك حيث اصبح كل ليلة يقوم بتعنيف ابنتها بعنف كبير و حاول تشويه وجهها بواسطة السكين و مرة اخرى حاول تشويهها بماء الفرق.

و تابعت الام المفجوعة ان ابنتها عبرت عن رغبتها في الانتحار خاصة مع تهديدات والدها بمنعها من مواصلة دراستها اضافة الى العنف اليومي الذي كان يمارسه ضدها ، لكنها لم تعطي اي اهمية لتهديدات ابنتها بالانتحار.

و اكدت الام انها تحس بالذنب بسبب موقفها السلبي من الاعتداءات و المعاملة السيئة و الهرسلة التي تعرضت لها ابنتها من طرف والدها الذي لم يحس بالذنب بسبب ما وقع لابنته مشيرة الى انه في حالة لامبالاة تامة تجاه حادثة انتحار ابنته.

المصدر : الحصاد