تطاوين / نقل 20 تلميذًا، سائق حافلة نقل مدرسي مصاب بكورونا لم يعلن عن إصابته

تأكّدت اليوم إصابة سائق حافلة نقل مدرسي أمّن أمس الثلاثاء سفرة بين منطقة قصر أولاد سلطان ومدينة تطاوين، بفيروس كورونا بعد أن أجرى تحليلا للغرض دون أن يعلم مسؤولي الشركة عن ذلك .

وقال الناطق الرسمي بإسم الشركة الجهوية للنقل بمدنين، شكري الجزيري إن هذه الحادثة هي الأولى من نوعها وأن السائق الذي لم يعلن عن إصابته ولم تظهر عليه علامات المرض وأخضع إلى الحجر الصحي الاجباري والشركة ستتخذ كل الإجراءات اللازمة من أجل عدم تكرارها.

من جهته، طمأن المدير الجهوي للصحة، الدكتور الطيب شلوف أولياء حوالي عشرين تلميذا كانوا في هذه السفرة عن سلامتهم لأنهم لم يخالطوا السائق الذي أكد عدم مغادرته كرسي القيادة وأثبتت ذلك الكاميرا المثبتة بالحافلة، وعليه فإن التقصي سيشمل بالخصوص مخالطي السائق من زملائه ومحيطه العائلي، مذكّرا بمخالفته القانون الذي يعرّض كل من يخضع للتحليل ولم يدخل الحجر الصحي الذاتي إلى أن تصدر النتيجة إلى العقوبات البدنية والمالية، حسب قانون الحجر الاجباري.

وأعلنت الادارة الجهوية للصحة اليوم الأربعاء، تسجيل حالة إصابة إيجابية وحيدة من ضمن نتائج 96 تحليلا أجريت أمس، وبذلك يرتفع عدد الاصابات بكورونا في الجهة إلى 124 حالة منذ 27 جوان الماضي تاريخ إعادة فتح الحدود .

المصدر : آخر خبر أونلاين