تطاوين: العثور على طفلة مشنوقة والشكوك تحوم حول ”الحوت الأزرق”

عُثر مساء اليوم الأححد 4 مارس 2018، بحي المهرجان من ولاية تطاوين، على جثة طفلة تبلغ من العمر 15 عاما، كانت قد انتحرت شنقا داخل منزلها، وفق ما أكده أعوان الحماية المدنية لمراسل نسمة بالجهة.

ومن المرجّح أنّ تكون الطفلة قد أقدمت على الانتحار شنقا تأثراً بلعبة الحوت الأزرق.

المصدر : نسمة