بنديرمان يوجه هذه الرسالة الى الباجي قائد السبسي

نشر بيرم الكيلاني المعروف ببنديرمان على صفحته بالفايسبوك رسالة وجّهها إلى رئاسة الجمهورية التونسية طالب فيها بالكشف عن قاتلي مشجع النادي الإفريقي عمر العبيدي وجاء فيها ما يلي:

“نتفهّم حقيقة خوفكم من جماهير الكرة وهذا ما دفعكم الى اغلاق المدارج المحاذية للكرسي الرّئاسي، تفاديا لسماع ما تيسّر من الكلام البذيء.

لكن كان من الممكن تجاوز هذا الامر، بالقبض على القاتل في قضية عمر.
كان من الممكن ان تمرّروا رسالة أمل لشبابنا بأنّ القانون يحميهم و انّ الدّولة تعاقب التجاوزات مهما كان مرتكبها .
لكنك آثرتم سياسة النّعامة و الهروب الى الامام، و سيكتب التاريخ، ان كأس رئاسة الجمهورية لسنة2018 اقيمت بترسانة حربية لرئيس كان يخشى شعبه.
تقبّلوا سيادة الرّئيس فائق عبارات التقدير، و انصحكم بعد القدوم الى النّهائي لأنّ الجماهير ستشتم كلّ من ساهم من قريب أو من بعيد في مقتل عمر.

السّلام
من محبّ للوطن”

المصدر : الجمهورية