مجتمع

بعد تعميق التحريات معه وزوجته: المنظم الرئيسي لعملية قرقنة يكشف تفاصيلا جديدة

اعترف المنظم الرئيسي لعملية الهجرة السرية بقرقنة، بعد تعميق التحريات معه بتفاصيل عن الأموال التي جناها من العملية، وفق ما ذكرته وزارة الداخلية يوم السبت 23 جوان 2018 في بلاغ لها.

وقال البلاغ، متابعة لتمكّن مساء يوم 21 جوان 2018 وحدات الإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بإدارة الشّرطة العدليّة من ضبط المنظّم الرّئيسي لعمليّة الهجرة غير الشّرعيّة بسواحل قرقنة، (يبلغ من العمر 32 سنة) وهو محلّ 4 مناشير تفتيش من أجل “تكوين وفاق قصد اجتياز الحدود البحريّة خلسة” كما أنّه محلّ بطاقة جلب في قضيّة الحال.

وقد تمّ ضبط المعني بالصّندوق الخلفي لإحدى السّيارات رفقة شريك له على مستوى محطّة اللّود محاولا مغادرة جزيرة قرقنة.

بمزيد تعميق التحريات معه اعترف تفصيليا بضلوعه في تنظيم تلك العملية وقد تحصل على مبلغ مالي قدره 20 ألف دينار حيث تولى إيداعها بحساب بنكي بإسم زوجته إضافة إلى مبلغ آخر قدره 10 آلاف دينار متأتية من عائدات عمليات إجتياز الحدود البحرية خلسة أخرى.

بالتحري مع زوجة المظنون فيه اعترفت بأنه بعد حادثة غرق المركب تمّ سحب المبلغ المالي المذكور وإخفائه بالمنزل.

بإستشارة النيابة العمومية، أذنت بالإحتفاظ بهما وإتخاذ الإجراءات القانونية في شانهما، وفق بلاغ وزارة الداخلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى