مجتمع

القضاء على “بلال القبي” مساعد أمير تنظيم القاعدة بالمغرب الاسلامي “عبد المالك درودكال”

قال الناطق الرسمي بإسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي، في تصريح لـ”آخر خبر أونلاين”، اليوم الأحد 21 جانفي، إنّ عملية القضاء على إرهابيين بمنطقة تربخانة( عمادة البراهمية، معتمدية سبيطلة، ولاية القصرين قريبة من جبال سمامة)، هي عملية أمنية استباقية استخباراتية تمّت بإشراف القطب القضائي لمكافحة الإرهاب منذ أسبوع تقريبا، و ذلك بالتنسيق مع الوحدة المختصة في مكافحة الإرهاب التابعة للحرس الوطني.

و أكد السليطي أن النيابة العمومية فتحت بحثا قضائيا، وأن الإرهابيين المقضيّ عليهما جزائريّان، أحدهما بلال القبي موجود بتونس منذ سنة 2014 ، و الثاني هو بشير الناجي أمير سرية جبل سمامة بولاية القصرين التابعة لكتيبة عقبة بن نافع.

و قال السليطي إن الوحدات المختصة للحرس الوطني تبادلت اطلاق النار مع المجموعة الإرهابية.

و يشار أن بلال القبي، مساعد أمير تنظيم القاعدة بالمغرب الاسلامي المدعو عبد المالك درودكال، والمكنى بـ”أبي مصعب عبد الودود” ، مفتش عنه لدى السلطات الجزائرية منذ ما يفوق العشرين سنة.

كما أسفرت العملية الأمنية عن حجز :

– سلاح من نوع “كلاشينكوف”.

– 03 مخازن- Boite chargeur ملآنة بالذخيرة (إطلاقات) تابعة لسلاح كلاشينكوف.

– عبوة ناسفة تقليدية الصنع.

– صواعق تقليدية الصنع في شكل حُقن.

المصدر : آخر خبر أونلاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى