العوينة : الكشف عن شبكة لترويج الكوكايين وفنانون ليبيون وتونسيون متورّطون

تمكّن أعوان فرقة الشرطة العدلية بالبحيرة من تفكيك شبكة لترويج الكوكايين تضم فنانين ليبيين وتونسيين بعد الإطاحة بجل عناصر الشبكة داخل شقة بالعوينة.

ويستفاد من محاضر باحث البداية أن معلومات وردت على أعوان فرقة الشرطة العدلية بالبحيرة مفادها الاشتباه في تردد شبان ليبيين وتونسيين على شقة بجهة العوينة وممارسة أنشطة مشبوهة داخلها. فتمّ تكثيف التحريات حول تحركات تلك العناصر ليتبين لاحقا أنهم يستهلكون داخل الشقة مواد مخدّرة على غرار الكوكايين والهيروين.

وتم إحكام المراقبة بحرفية عالية إلى أن تيقن المحققون من وجود جلهم داخل الشقة. وبمقتضى إذن من النيابة العمومية قاموا بمداهمتها ليلة السبت الماضي.

حيث ضبطوا داخلها ثمانية شبان منهم سبعة ليبيون أحدهم فنان معروف جدا بين الأوساط الفنية والشبابية. وبتفتيشهم حجز الأعوان بحوزتهم أكثر من 30 غراما من مادة الكوكايين باهظة الثمن. وبمباشرة الأبحاث اللازمة معهم اعترفوا بتورطهم في استهلاك الكوكايين وترويجها وفنان تونسي معروف بدوره هو الذي يتكفّل بتزويدهم بتلك المادة.

فتم إدراجه في التفتيش بعد تحصنه بالفرار، إلا أن التحقيقات كشفت عن تورط مشرفين على ملهى ليلي معروف بقمرت في تزويد عناصر الشبكة بالمادة المخدرة. وتتواصل التحقيقات بصفة متسارعة للكشف عن باقي عناصر هذه الشبكة.

المصدر : الشروق