الزهروني – العاصمة : تفاصيل جديدة عن إختفاء طفلة الـ16 سنة

أفادت عواطف بالعربي، والدة طفلة الـ16 سنة إسلام بالراشد، التي إختفت نهاية الأسبوع الفارط في تصريح لـ”آخر خبر أونلاين” بأن العائلة إتصلت بالمندوبية الجهوية للطفولة ولاية منوبة لتساعدهم في البحث عن إبنتهم التي إختفت منذ يوم الجمعة الفارط في ظروف غامضة ودون سابق إعلام .

وقالت الوالدة إنها إكتشفت عدم وجود بعض الأغراض الخاصة بها وبشقيقتها من المنزل من قبيل بعض الملابس وحقيبة ومواد التجميل مما يفيد بأنها قد تكون أخذتهم وغادرت نحو وجهة غير معلومة .

وأضافت أن إبنتها كانت دائما تتحدث عن رغبتها للذهاب والعيش في سوسة بإعتبار أن أباها أصيل الساحل وكتبت في صفحتها أنها تقطن بسوسة، وهو ما يرجح أن تكون قد ذهبت إلى هناك، ولذلك تتوجه عبر الإعلام إلى نداء إلى كل من يتعرف عليها، أن يقوم بإعلام العائلة أو الأمن .

ومن جانبها، أكدت خالتها أن المسؤول في مندوبية حماية الطفولة أكد لهم أنه من غير الممكن الإطلاع على مضمون مكالماتها الهاتفية أو محادثات حساب الفايسبوك الخاص بها، إلا بعد توفر تسخير من منطقة الأمن الراجعين إليها بالنظر في الزهروني، في حين أنها الوسيلة الأقرب لإكتشاف مكان وجهتها بعد حوالي أسبوع، وهو ما يطرح تساؤلا عن تعقيد الإجراءات في مسألة تهم قاصر وعائلة ضعيفة الحال لا تتوفر على إمكانيات كثيرة للبحث عن إبنتهم .

هذا ويذكر أن عائلة الفتاة كانت قد إتصلت أول أمس بـ”آخر خبر أونلاين” للبلاغ عن ضياع إبنتهم في ظروف غامضة .

المصدر : آخر خبر أونلاين