الدينار التونسي بصدد التدحرج نحو سيناريو “الجنيه المصري”… وقريبا 1 اورو بـ5 دنانير

أكد رئيس منظمة ارشاد المستهلك لطفي الرياحي، في حوار نشرته جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 12 فيفري 2019 ، أن الدينار التونسي بصدد التدحرج نحو سيناريو “الجنيه المصري” ، مشيرا إلى أن اليورو قد يصل إلى 5 دنانير في غضون العام الحالي.

ويؤكد البنك المركزي التونسي أن قيمة الدينار سجلت انكماشا في مواجهة العملات الأخرى بما في ذلك اليان الياباني (28،21 بالمائة ) والدرهم المغربي (22،69 بالمائة) مقارنة بسنة 2018.

ويتم تبادل الدولار الأمريكي أكثر بقليل من 3 دنانير وتحديدا ب3،020 دينار منذ غرة فيفري 2019 مما يعادل خسارة تضاهي 24.67 بالمائة من قيمة العملة المحلية، مقابل الدولار، مقارنة بالفترة ذاتها من 2017، وفق المؤشرات الاخيرة للبنك المركزي التونسي.

المصدر : الجمهورية