الاصابة تبعد الخنيسي عن الميادين لهذ المدة ..

يعود الترجي هذا الاحد الى المنافسات الرسمية حين ينزل ضيفا على اتحاد بن قردان ضمن اياب الجولة الثانية من البطولة الوطنية.
مباراة سيعمل خلالها منذر الكبير على تأكيد احقيته بقيادة الفريق خلفا للبنزرتي ليواصل الفريق سلسلة النتائج الايجابية في رحلة بحثه عن المحافظة على اللقب. الفريق يشهد اليوم عودة الدوليين بعد انتهاء تربص المنتخب الوطني في الدوحة وبالتالي ستتوفر الحلول امام الكبيّر رغم بعض الغيابات على غرار المباركي وبن يوسف.
التجديد للخنيسي و«الروج»

لئن اكتفى مسؤولو فريق باب سويقة بالفرجة في «الميركاتو « الشتوي واقتصر جهدهم على اعادة اللاعب سامح الدربالي، فإن الفترة المقبلة ستكون حاسمة بالنسبة لرئيس النادي على مستوى تجديد العقود. ومن المنتظر ان يستأنف المدب مفاوضات التجديد مع الثنائي الخنيسي وبن يوسف خلال الاسبوع القادم خاصة ان الوقت لم يعد يسمح بمزيد التأخير.
راحة مدتها 3 اسابيع

سيخضع مهاجم الفريق طه ياسين الخنيسي الى راحة اجبارية مدتها 3 اسابيع بعد تعرضه الى اصابة على مستوى عضلة الفخذ الايمن منذ 3 ايام وذلك خلال تربص المنتخب بالدوحة. وسيخسر الترجي خدمات مهاجمه الاول خلال المقابلات القادمة للبطولة في انتظار اجراء فحوصات الكشف بالرنين المغناطيسي (irm) بعد 21 يوما .
الاولى للدربالي؟

لا شكّ ان لقاء اتحاد بن قردان الذي سيكون الاول للمنذر الكبير على رأس الترجي الرياضي، سيمثل امتحانا حقيقيا للمدرب الجديد وهو ما يتطلب منه حسن التعامل مع هذا اللقاء والاعداد الجيد له على جميع المستويات. فالترجي لم يعرف طعم الهزيمة في البطولة الوطنية وهو رهان كبير امام الكبير عليه الخروج منه بسلام وهو ما قد يجعله يدخل عديد التغييرات على طريقة لعب الترجي وكذلك الاختيارات الفنية. فمن المنتظر ان يظهر الدربالي لأول مرة مع فريقه القديم الجديد في الجهة اليمنى للدفاع او اقحام المسكيني عوض مواصلة التعويل على الشعلالي الذي سيشهد عودته لوسط الميدان رفقة كوليبالي وساسي. كما ان غياب فخر الدين بن يوسف بسبب الاصابة سيجعل الكبيّر يمنح الفرصة لماهر بالصغير على الجهة اليسرى للهجوم، والاكيد ان تغييرات المدرب لن تتوقف عند هذا الحد اذ ستكون الفترة القادمة فرصة لجميع اللاعبين للعودة الى المنافسات الجدية وخاصة منهم الذين لم يفلحوا في اقناع البنزرتي مثل الرجايبي والجويني وبن حتيرة.

عودة بن شريفية تثير الجدل
احتجب الحارس معز بن شريفية عن التشكيلة الاساسية منذ انسحاب الفريق امام الاهلي المصري في رابطة الابطال وحلّ محله زميله علي الجمل، غير ان عديد المصادر المقربة من الفريق تؤكد ان بن شريفية سيعود الى حراسة المرمى بداية من الجولة القادمة في بن قردان. واعتبر البعض ان الحاق بن شريفية بتربص المنتخب كان بتخطيط من معلول من أجل دفع اللاعب لاستعادة ثقته بإمكاناته من جديد وتأهيله ذهنيا للعودة الى التشكيلة الاساسية. كما بيّن البعض الآخر ان رئيس النادي والاطار الفني للفريق يعتزمون منح اللاعب فرصة اخرى علّه يصلح ما فات ويستعيد مؤهلاته وهو ما قد يغضب علي الجمل الذي استبسل في الدفاع عن مكانه مستغلا الفرصة على افضل وجه.
التحاق الدوليين

انهى المنتخب الوطني أمس تربصه بالدوحة وعاد الوفد الى تونس ليلتحق الدوليون بفرقهم تدريجيا خاصة ان البطولة الوطنية تستأنف نشاطها نهاية هذا الاسبوع. وبالتالي سيلتحق بتمارين الترجي اليوم كل من معز بن شريفية وغيلان الشعلالي وفرجاني ساسي وكوليبالي وأنيس البدري وخليل شمام والخنيسي وماهر بالصغير بإعتبار ان لقاء الفريق يوم الاحد في بن قردان يكتسي اهمية كبرى ولا يمكن ان يجازف خلاله المدرب منذر الكبير بإراحة هؤلاء.
في انتظار المائوية

غادرت بعثة ترجي واد النيص ظهر امس تونس عائدة الى فلسطين بعد ان تعذّر اقامة لقاء ودي بين الفريقين. الترجي الرياضي كان قد وقع أول امس اتفاقية توأمة مع الفريق الفلسطيني الذي حظي بترحاب خاص بعد ان الغي اللقاء الودي الذي كان مبرمجا بينهما. وبيّن الكاتب العام للترجي الرياضي فاروق كتو في حفل توقيع التوأمة ان الترجي الرياضي سينزل ضيفا على ترجي فلسطين في المائوية لتعويض ما فات بعد ان تعذر اقامة اللقاء بملعب رادس (ننقل ما ورد على لسان الكاتب العم بتحفظ طبعا).

المصدر: الصريح اونلاين