الاجراءات الجديدة ابتداء من 25 جانفي إلى حدود 14 فيفري

* اقرار مواصلة حظر الجولان من الساعة 20 ليلا الى 5 صباحا * منع النتقل بين الولايات عبر وسائل النقل العمومية و الخاصة و تفعيل آليات التثبت من احترام القرار
* مواصلة العمل بالتداول: يوم بيوم بنظام الفرق و اعتماد نظام العمل عن بعد ان امكن ذلك
* منع جميع التجمعات و الاحتفالات * مواصلة تطبيق البروتوكول الصحي في المقاهي و المطاعم و اعتماد نسبة 30% من طاقة الاستعاب ( و في صورة عدم تطبيق سيتم استعمال الردع بالغلق و الخطايا المالية )

* ضرورة التزام الاشخاص فوق سن 65 سنة ، بالبقاء بالمنزل و الخروج إلا لقضاء الحاجيات الاساسية
* استئناف االعودة المدرسية و الجامعية مع تطبيق البروتوكول الصحي و تدعيم التعليم عن بعد ان امكن
* دعوة لتكوين لجان قطاعية تسهر على تطبيق البروتوكول الصحي و الاجراءات المتخذة وتساعد على عملية الردع اللازمة.

هذا و اكدت نصاف بن علية على انه سيتم هذه المرة ، تشديد الردع واصفة الوضع بالخطير ، مضيفة :”اذا لم يتم تطبيق الاجراءات الحالية بصرامة سيتم اعتماد اجراءات اكثر شدة سيكون لها انعكاسات على الصحة النفسية و عدة مؤشرات اخرى ستكون قاسية ، لا يوجد اي حل أخر، الا تطبيق الإجراءات بحرص كبير لسلامة الجميع “.