الاتفاق على إنهاء السنة الدراسية لكافة الاقسام.. ورزنامة خاصة للباكالوريا والنوفيام

افضت الجلسة التي انعقدت اليوم الخميس بين الطرف النقابي ممثلا في الجامعة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية عن الاتفاق على إنهاء السنة الدراسية بالنسبة لكافة السنوات باستثناء اقسام البكالوريا، وفق ما أكده كاتب عام جامعة التعليم الثانوي، لسعد اليعقوبي للجوهرة أف أم.
وبالنسبة لتلاميذ الباكالوريا فقد تم الاتفاق على ضرورة استكمال البرنامح، خاصة أن الامتحانات قد تم إعدادها وطباعتها وقد استكملت اللجان عملها في هذا الصدد، إذْ شملت مواضيع الامتحانات كامل البرنامج التدرسي للسنة الدراسية.

واقترحت الوزارة العودة للدراسة بالنسبة للباكالوريا مباشرة بعد عيد الفطر واستكمال البرنامج الدراسي خلال شهر.
وتمسّكت النقابات بضرورة ضمان سلامة التلاميذ والاطار التربوي وتطبيق إجراءات السلامة الضرورية، في أي موعد يقع الاتفاق عليه لاستئناف الدروس، مع ضرورة تشريك أطراف أخرى على غرار وزارات النقل والصحة والجماعات المحلية والدفاع والداخلية والمالية لتوفير الاعتمادات والضمانات اللازمة.

وسيتم تكوين لجنة وطنية مشتركة ولجان جهوية للاشراف على هذا الاتفاق وتطبيقه والالتزام به، لضمان اتخاذ الاجراءات الخاصة بالنقل والفضاء المدرسي والتعقيم والنظافة وكل شروط السلامة.

وأضاف اليعقوبي في تصريحه للجوهرة أف أم، أن الاتفاق نصّ على عودة التدريس بالنسبة للباكالوريا باعتماد صيغة تقسيم التلاميذ الى أفواج واعتماد جداول أوقات جديدة مناسبة باعتبار اقتصار التدريس في المعاهد على سنوات الباكالوريا، ما سيمكن من توفير فضاءات للتدريس.

وسيتم تمكين التلاميذ من فترة مراجعة بـ15 يوما قبل اجتياز الباكالوريا التي ستنطلق يوم 7 أو 8 جويلية على أن تكون دورة التدارك موفى جويلية.
وشدد على أن هذه المقترحات قابلة للسحب والتراجع عنها إذا ما تطورت الحالة الوبائية في البلاد للاسوأ أو في حالة تمت ملاحظة عدم جدية في تطبيق ما توصل اليه الطرفان في الاتفاق.

اما بالنسبة للسنة التاسعة أساسي فسيُمتحنون حول مضامين الثلاثي الاول والثاني وسيجتازون مناظرة الدخول للمعاهد النموذجية بداية شهر جويلية.
وختم اليعقوبيأ ن سلسلة من الجلسات ستعقد لمتابعة هذا الاتفاق عبر لجان مشتركة وطنية وجهوية لحسن الاعداد للعودة وضمان السلامة الظروف الملائمة لذلك.

يذكر أن وزارة التربية والجامعة العامة للتعليم الأساسي توصلا بدورهما إلى اتفاق يقضي بإنهاء السنة الدراسية الحالية بالنسبة لتلاميذ المرحلة الابتدائية، وفق ما أكدّه للجوهرة أف أم، في وقت سابق اليوم، الكاتب العام المساعد للجامعة العامة للتعليم الأساسي، توفيق الشابي.
وسيقع احتساب معدل الثلاثيتيْن الأول والثاني بالنسبة للسنوات من الأولى حتى سنة الخامسة أساسي، للارتقاء من قسم إلى قسم، في حين ستُجرى مناظرة الدخول للمدارس الإعدادية النموذجية بالنسبة لتلاميذ السادسة أساسي يوميْ 2 و3 جويلية القادم.

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه سيتم عقد جلسة أخرى بين الوزارة والجامعة العامة للتعليم الثانوي للنظر في مآل السنة الدراسية لبقية المراحل.
كما تم الاتفاق على انطلاق السنة الدراسية القادمة في غرة سبتمبر، لتنتهي في 30 جوان 2021 .

المصدر : جوهرة أف أم