أخبار عالمية

اشتباك بالأيدي بين طيار ومساعده على متن رحلة للخطوط الفرنسية

أوقفت الخطوط الجوية الفرنسية طيارين بعد شجار بينهما في قمرة القيادة بالجو أثناء رحلة لطائرة من نوع إيرباص بين جنيف وباريس.
وتحوّل الخلاف بين بين الطيار ومساعده إلى تشابك بالأيدي بعد وقت قصير من إقلاع الطائرة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام فرنسية.
وجدّت الحادثة خلال شهر جوان الماضي ولم يتم الكشف عنها إلا أمس السبت.

وأوضحت متحدثة باسم الخطوط الفرنسية أن أفرادا من طاقم الطائرة سمعوا ضوضاء في قمرة القيادة وتدخلوا لحل النزاع بين الطيار ومساعده على متن الرحلة.
وأضافت أنه تمّ تطويق الحادثة الحادثة وتم حل الاشكال بسرعة لتتواصل الرحلة بشكل طبيعي.
فيما قال مكتب الطيران المدني إنه لم يتم إخطاره بالحادث؛ لأنه لم تكن هناك عواقب على الرحلة التي حطت بسلام في باريس.

وتمّ اللكشف عن المشاجرة في أعقاب تقرير نشرته، الثلاثاء، هيئة تحقيق سلامة الطيران المدني الفرنسية.
وخلص التقرير إلى وجود سلسلة من الهفوات في الذراع الفرنسية لخطوط “فرانس-كيه إل إم” منها “تغييرات وحتى انتهاكات” للإجراءات التي أدت إلى تضييق هوامش الأمان.
في المقابل، استجابت الشركة لذلك التقرير بعد تعهدها بإجراء تدقيق للسلامة وتعزيز تحليلات ما بعد الرحلة.

موقع العربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى