ثقافة

استهجان بعد تبرير نوفل الورتاني لهذا التصرف

يتواصل الاستهزاء بالعنف ضد المرأة في المنابر الاعلامية في تونس رغم التنديد و الاستنكار، فهاهو اليوم الاعلامي باذاعة الديوان اف ام نوفل الورتاني يبرر لتعنيف الزوجة “إذا كان الزوج مريضا نفسيا ” حسب تعبيره .

ففي تعليقه عن حادثة الاعتداء التي جدت مساء اليوم الجمعة امام وزارة الداخلية ، استبعد نوفل الورتاني ان يكون المعتدي مريضا نفسيا و قال بالحرف الواحد ” اذا اخبرونا انه مريض نفسي فهم يكذبون ، المريض النفسي يضرب زوجته و ليس شرطيا في الداخلية ” .

أثار هذا التعليق استهجان المتابعين للشأن العام في تونس و دعا البعض الى تدخل الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري للتدخل بما ان تصريح الورتاني يعد تحريضا على العنف الزوجي ، فيما استنكر البعض الاخر المستوى الذي وصل اليه الاعلام في تونس وسط غياب الرقابة .

المصدر : بيزنس نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى