اجراءات جديدة لتوفير الحليب والفارينة والسميد في الأسواق

قررت وزارتا التجارة والفلاحة خلال جلسة عمل مشتركة انعقدت صباح اليوم بمقر وزارة التجارة اتخاذ حزمة إجراءات إضافية لإحكام التزويد و ضخ المنتجات الفلاحية لتلبية الطلب الاستهلاكي.

ووفق بلاغ لوزارة التجارة فإن حزمة الإجراءات المعلنة تشمل خاصة تزويد المطاحن بحصة إضافية شهرية من القمح اللين تبلغ 50 ألف قنطار و 100 ألف قنطار من القمح الصلب بهدف زيادة معروض مشتقات الحبوب خاصة السميد والفرينة، إضافة إلى زيادة البيوعات اليومية من حليب الشراب نصف الدسم بـ100 ألف لتر كحصة دنيا من مركزيات التصنيع و ضخ مليون لتر من مخازن ديوان التجارة.
وكشفت الجلسة التي أشرف عليها وزيرا التجارة و الفلاحة توفر معدلات إنتاج ومخزونات مريحة من البيض ولحوم الدواجن و الخضر تسمح بتلبية كافة الاحتياجات وتزويد السوق بنسق عادي رغم ارتفاع الطلب وموجة التهافت على اقتناء المواد وتخزينها بسبب المخاوف من فيروس “كورونا” والإجراءات الوقائية التي تم إعلانها خاصة قرار حظر التجول.

المصدر : الجمهورية