تكنولوجيا

أول خدمة توفرها الهوية الرقمية الوطنية

أفادت سناء الهواري المديرة العامة لتكنولوجيات المعلومات، يوم الإثنين 8 أوت 2022 بأن مشروع الهوية الرقمية الوطنية على الجوال (MobileID) الموجهة للمواطن، سيمكن المواطن من التمتع بخدمات على الخط، تكون مؤمنة وموثوقة وذات قيمة مضافة.
وأضافت سناء الهواري المديرة العامة لتكنولوجيات المعلومات لدى مداخلتها في برنامج اكسبرسو أن هذا المشروع يمكن من استكمال مسار الخدمات المرقمنة، حيث تمكن الهوية الرقمية من التمتع بخدمة الإمضاء الالكتروني والمصادقة على المعاملات دون الحاجة للتنقل على عين المكان لإثبات هويته.

وأشارت إلى أن المواطن مطالب بالتنقل مرة واحدة فقط لإثبات هويته لدى مشغل الهاتف الجوال، وبإمكانه بعد التحصل عليها من التمتع بكل الخدمات على الخط ودون الحاجة للتنقل.
وأوضحت أن المضمون الإلكتروني هو أول وثيقة يمكن للمواطن التحصل عليها بعد حصوله على الهوية الرقمية، وأشارت إلى أن استخراج المضمون الإلكتروني سيكون مجانيا في الوقت الحالي، ويمكن مراجعة الكلفة وسعر الخدمات المقدمة عن بعد لاحقا.

وأشارت إلى أنه تم العمل بكل دقة على مسألة السلامة المعلوماتية حتى تكون كل المعطيات والخدمات مؤمنة وموثوقة وتم تفادي أي امكانية لقرصنة الموقع ومنصة الخدمات.
وقالت إن هدف هذا المشروع هو حصول كل المواطنين على هوية رقمية، واستعمالها لاستخراج الوثائق الإدارية التي يحتاجونها.

وأضافت أنه سيقع خلال هذه الفترة النموذجية الاكتفاء بتوفير خدمة المضمون الإلكتروني حيث أنه يمثل أكثر وثيقة عليها طلب من طرف المواطنين باستخراج حوالي 50 مليون مضمون سنويا، وأكدت أن العمل متواصل إلى حين التوصل إلى توفير خدمات أخرى.
وأشارت إلى أن الهدف هو بلوغ انخراط حوالي مليون مواطن في خدمة الهوية الرقمية وتم إلى حد الآن استقبال 11 ألف طلب للانخراط في خدمة الهوية الرقمية على الجوال.

المصدر : اكبريس أف أم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى