أسرار جديدة عن الأزياء العسكرية التي كانت في طريقها إلى مجموعات إرهابية بالمغيلة

اكد مصدر مطلع للصريح اون لاين ان العملية النوعية الناجحة التي نفذتها وحدات فوج النظام العام بالقصرين بالتنسيق مع الحرس الوطني كانت تتويجا لعمل استخباراتي دقيق حيث تمت مداهمة بيت مهجور بالمغيلة كان يحتوي على كمية من الملابس العسكرية ومؤونة وادوية واسلاك معدنية الى جانب بعض الادباش الاخرى كانت ستسلم في اليومين القادمين الى مجموعة ارهابية ليلا.

وقد تم وضعها على ذمة المجموعة في المنزل المذكور بالاتفاق مع عناصر من شبكة الدعم والاسناد ومنهم من كشف الامر في التحقيقات بعد الايقاع بهم نهاية الاسبوع حيث نجحت الوحدات الامنية في الإطاحة بخلية اسناد ودعم لوجستي للعناصر الارهابية بين القصرين وسيدي بوزيد.

المصدر : الصريح أونلاين