أخبار الترجي الرياضي .. المدّب يساند اللاعبين والكبيّر يخطّط لتغييرات بالجملة

يجزم اغلب المتابعين لمسيرة الترجي الرياضي خلال هذا الموسم ان الفريق قدّم أسوأ مباراة له امام اتحاد بن قردان في الجولة الفارطة وخاصة على مستوى الاخطاء الدفاعية الفردية والتي جعلت الفريق يقبل هدفين ويخرج بنتيجة التعادل رغم تقدمه بهدفين نظيفين.

الكبيّر وجد نفسه في ورطة كبيرة بسبب كثرة الغيابات التي فرضتها الاصابات الى جانب المردود المهزوز للدوليين الذين خاضوا تربص الدوحة مع المنتخب وخاصة فرجاني ساسي وغيلان الشعلالي، الى جانب الاخطاء الفردية لكل من الطالبي والدربالي والذوادي. وبالتالي سيكون المدرب غدا امام النادي البنزرتي في تحدّ كبير لإثبات قدرته على التعامل مع الرصيد البشري والغيابات ( 5 غيابات وهم الخنيسي وبن يوسف وبالصغير والمسكيني وبقير)، من جهة وضرورة تحقيق نتيجة ايجابية تعيد الثقة للانصار واللاعبين على حدّ السواء وتوفر له بعض الحماية من غضب الاحباء مع اقتراب المواعيد الهامة للفريق الذي يتحول الى قابس في الجولة القادمة قبل «كلاسيكو» سوسة و»دربي» العاصمة.

ورقة المشاني

خيّر المدرب اراحة المشاني في اللقاء الفارط لكنه سيكون مجبرا على اقحامه منذ البداية في لقاء الغد خاصة امام المردود المهزوز لمنتصر الطالبي ليكون ثنائي المحور متكونا من علي المشاني وشمس الدين الذوادي، في المقابل يحظى بن شريفية بدعم من رئيس النادي رغم ان عودته الى حراسة الشباك على حساب علي الجمل مثلت نقطة استفهام كبرى لدى الجماهير.

تغييرات في الوسط

واكب رئيس النادي حمدي المدّب عودة الفريق الى التمارين عشية اول امس الاربعاء وذلك لدعم اللاعبين معنويا وحثهم على تدارك ما فات والعودة الى الجادة وبذل مجهود مضاعف في باقي المشوار. في المقابل تتجه نيّة الكبيّر الى ادخال بعض التغييرات خاصة على منطقة وسط الميدان مع فقدان الشعلالي وساسي دورهما الدفاعي المعتاد وذلك بإقحام فرانك كوم منذ البداية الى جانب كوليبالي مع ضرورة اراحة فرجاني ساسي واقحامه اثناء اللعب. اما على مستوى الخط الامامي وفي ظل تواصل احتجاب الخنيسي فإن الجويني سيواصل المهمة وهو الذي استعاد طعم التهديف في اللقاء الفارط رغم كل ما تعرض له من ضغوطات من الجماهير.

منافسة بين الرجايبي وبن حتيرة

فتحت اصابة فخر الدين بن يوسف الباب على مصراعيه امام الشاب ماهر بالصغير الذي وجد الطريق سالكة امامه للعودة الى التشكيلة الاساسية وابراز مواهبه والتوقيع على جدارته باللعب بعد ان كان خارج الحسابات مع البنزرتي. غير ان اللاعب لم يحسن استغلال الفرصة وواصل استهتاره لينال الورقة الحمراء وهي الثانية له في اربع لقاءات مما جعل رئيس النادي حمدي المدّب في قمة الغضب بسبب هذا السلوك. وفي ظل غياب بالصغير و»الروج» سيكون على منذر الكبير ايجاد البديل في لقاء الغد امام النادي البنزرتي، حيث كشفت تدريبات الفريق عشية أمس عن اسمين يمكن ان يضطلع احدهما بتعويض بالصغير وهما آدم الرجايبي، والذي يحظى بمنزلة خاصة لدى منذر الكبير خاصة بعد اصراره على استعادة مؤهلاته في الفترة الاخيرة، او أنيس بن حتيرة الذي انتظر طويلا فرصة اللعب كأساسي مع الاحمر والاصفر. ومن المنتظر ان يحدد المدرب اختياره بعد حصة تمارين اليوم والتي تدور بداية من الساعة الثانية بعد الظهر.

التذاكر على ذمة الجماهير

انطلقت أمس عملية بيع التذاكر الخاصة بلقاء الترجي وضيفه النادي البنزرتي، وتتواصل اليوم بداية من الساعة السابعة صباحا حتى الخامسة مساء بشبابيك حديقة الرياضة «ب» والملعب الأولمبي بالمنزه وغدا السبت من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الواحدة بعد الظهر بشبابيك حديقة الرياضة «ب» فقط، وقد حدد ثمن التذاكر بـ7 دنانير للمدارج الجانبية و10 دنانير للمدارج المكشوفة و15 دينارا للمدارج الرئيسية و35 دينارا للمنصة الشرفية. كما تجدر الاشارة الى ان اصحاب الاشتراكات سيكون دخولهم آليا الى ملعب رادس.

مراد الخترشي
المصدر : الشروق