آلان جيراس يتحدث عن آخر تحضيرات منتخبنا لـ”الكان” وجاهزية “نسور قرطاج”

اجرى المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم حصة تدريبية بملعب الشاذلي زويتن قبل اختتام تحضيراته لنهائيات كاس امم افريقيا التي تحتضنها مصر من 21 جوان الى 19 جويلية 2019 وتحضيرا لمواجهته الودية الختامية مع منتخب البورندي اليوم الاثنين انطلاقا من الساعة السابعة و الربع مساء بالملعب الاولمبي برادس.

وعرفت الحصة التدريبية مشاركة كل اللاعبين وخصصت لبعض التطبيقات الفنية و التكتيكية قبل مباراة الغد الودية التي ستكون نهاية تحضيرات منتخب نسور قرطاج لنهائيات مصر 2019 . ومن المرتقب ان يجري زملاء الفرجاني ساسي حصة لازالة الارهاق يوم الثلاثاء ثم حصة اخيرة يوم الاربعاء قبل السفر الى مصر في طائرة خاصة .

واوضح مدرب المنتخب التونسي الان جيراس قبيل انطلاق الحصة التمرينية مساء امس ان “التحضيرات للنهائيات القارية تسير على النحو الامثل حيث وقعت الاستفادة منها من خلال استنتاج ابرز الملاحظات والمؤشرات الفنية و التكتيكية و البدنية و التي بفضلها يمكن تامين اعلى درجات الجاهزية قبل انطلاق الامور الرسمية”.

وتابع الفني الفرنسي ان “الاختبارين الوديين ضد العراق وكرواتيا كانا لهما الاثر الايجابي على الاجواء داخل المنتخب بالنظر الى قيمة المنافسيين وسنسعى غدا الى تقديم اداء افضل مع منافس مختلف ويشبه الى حد بعيد في خصاله الفنية المنتخبات التي سوف نلاقيها في مصر ضمن المجموعة الخامسة ولكن الوديات لايمكن في كل الحالات ان تكون مقياسا حاسما لما سينتظرنا في النهائيات حيث ان المباريات الرسمية تتمته باجواء خاصة ولكن ما نسعى اليه الان هو اصلاح الاخطاء و تطوير الاداء الجماعي للمنتخب التونسي”.

ومن جهته اوضح المدافع رامي البدوي “التحضيرات لكاس امم افريقيا مصر 2019 تسير بنسق تصاعدي من اجل تامين كل عناصر النجاح في هذه المغامرة الجديدة و التي سنسعى خلالها الى تحقيق ابهى النتائج انطلاقا من الدور الاول و خاصة اللقاء ضد انغولا من خلال تحقيق الفوز لمواصلة المسيرة بكل ثبات”

واضاف البدوي ان “النهائيات القارية ستكون صعبة على كل المنتخبات دون استثناء اذ فضلا عن الفرق التي تمتلك تقاليد المراهنة على التاج الافريقي فان عديد المنتخبات تطورت بصفة ملحوظة و ستبحث في مصر عن التالق و احداث المفاجاة و لهذا يتعين علينا التعامل الجدي مع كل المنافسين في الدور الاول سواء انغولا و مالي و موريتانيا لضمان التاهل الى ثمن النهائي و بعدها ستكون للمسابقة حقيقة اخرى”.

يذكر ان المنتخب التونسي يستهل مشاركته في نهائيات كاس امم افريقيا بمواجهة انغولا يوم 24 جوان الجاري انطلاقا من الساعة السابعة مساء ثم يلاقي منتخب مالي يوم 28 منه انطلاقا من الساعة الرابعة و النصف مساء قبل ان ينهي الدور الاول ضمن المجموعة الخامسة بالتباري ضد منتخب موريتانيا يوم 2 جويلية بداية من الساعة التاسعة ليلا.

المصدر : الصريح أونلاين