يصل راتبها إلى 64 ألف يورو سنويا: تعرف على الوظيفة التي لا يرغب بها أحد في ألمانيا !

في ظاهرة غريبة من نوعها وصلت مشكلة عدم رغبة أي شخص في التقدم للقيام بإحدى الوظائف إلى البرلمان الألماني.

وكشف تقرير نشر في النسخة الألمانية من موقع “هاف بوست” أن سجن النساء الواقع في مدينة كيمنتس بولاية ساكسونيا شرق ألمانيا، يبحث عن متخصص لشغل وظيفة مستشار نفسي لعلاج الإدمان، ولكن لم يتقدم أحد للوظيفة منذ الإعلان عنها قبل أشهر.

ويعد سجن النساء هذا من أعلى السجون اكتظاظاً في ألمانيا، وتعاني العديد من نزيلاته من آفة إدمان المخدرات، علماً وأن التعاقد مع الموظفة السابقة المختصة بتقديم الاستشارات النفسية للمدمنات انتهى في 31 ديسمبر من عام 2017.

ولم تفلح كل المحاولات التي بذلتها وزارة العدل المسؤولة عن الوظيفة الشاغرة، من أجل إغراء أي مختص بالتقدم للوظيفة، إذ رفعت قيمة راتبها سنوياً من 45 ألف يورو عرضتها الوزارة كحد أقصى مع بداية الإعلان عن شغرها إلى 54 ألف يورو، وبرغم ذلك أيضاً لم يتقدم أي أحد للوظيفة.

والآن تم طرح عرض ثالث، ولكن هذه المرة يقدر الراتب السنوي بـ 64 ألف يورو.

وأفاد وزير العدل هناك وعضو حزب CDU في سباستيان جيمكو في رده على الاستجواب المقدم من كتلة اليسار في البرلمان موضحاً أن هذا هو السبب في زيادة قيمة المبلغ المخصص للمناقصة الجديدة.

وتأمل الحكومة في ولاية ساكسونيا أن تعثر بهذا العرض الأخير على متقدم مناسب لهذه الوظيفة.

وأخيراً لا بد من ذكر أن التقديم بحسب صحيفة Bild قد مُدد حتى نهاية جانفي من عام 2018.

المصدر: هافينغتون بوست