مخطط إرهابي لاستهداف مفتي الجمهورية و مدرسة الحرس الوطني ببئر بورقبة

انطلقت الأبحاث في هذه القضية إثر ورود معلومات على إدارة الاستعلامات والأبحاث للحرس الوطني حول اعتزام عناصر إرهابية تونسية فارة بليبيا، من بينهم الإرهابي عاطف الذوادي، التحضير للقيام بأعمال إرهابية بتونس العاصمة، كما أفادت المعلومات أنها تُنسّق مع خلاياها النائمة لاستهداف مفتي الجمهورية و المعبد اليهودي بتونس و مدرسة الحرس الوطني ببئر بورقبة.

بالإضافة إلى استهداف السجنين المدنيين بالمرناقية و برج العامري باستعمال سلاح نوع كلاشنكوف وسلاح نوع “الدقمة” وهو عبارة على سيارة مفخخة، و الهدف الأساسي من العمليّة تحرير الموقوفين في قضايا إرهابية.

و قد بينت الأبحاث أن الإرهابي عاطف الذوادي كان سيوفّر منزلا لإيواء عدد من العناصر الإرهابية الذين سيتولون تنفيذ العملية التي تم التخطيط لها.

و للغرض تم تسليح الكتيبة الإرهابية المتمركزة بجهة دوار هيشر بأسلحة وكمّية من الذخيرة للقيام بتلك العمليات الإرهابية النوعية.

المصدر : آخر خبر أونلاين