خاص/ إرهابيون يرسلون فتاة لتفجير ثكنتي القرجاني و الحرس الوطني بالعوينة .. التفاصيل

كشفت الأبحاث أن الإرهابي هيكل سعيداني كان يُشرف على خلية إرهابية بمنطقة أولاد عسكر، بسيدي بوزيد، موالية لداعش و لها برنامج عمل جاهز يتمثّل في استهداف ثكنتي الأمن الوطني بالقرجاني والحرس الوطني بالعوينة، و ذلك من خلال توجيه امرأة منقبة بصفتها تلقت استدعاء في إطار أبحاث بإحدى الثكنتين لتتولى عملية التفجير.

هذا و بيّنت الأبحاث أن تلك الخلية جاهزة للقيام بإغتيالات ضد شخصيات وطنية، و أن المتهم هيكل سعيداني سيتولى تدبير عملية تحديد الشخصيات المستهدفة وتوفير السلاح والمعدات اللازمة لذلك.

وقد تبيّن أن تلك الخلية تتكون من 10 أنفار، من بينهم من هو مدرب على استعمال الأسلحة واستخدام المتفجرات وتلقى تدريبات في ذلك بليبيا، و أن على ذمتهم انتحاريين جاهزين للقيام بعمليات انتحارية.

وقد كشفت الأبحاث أن المتهم بلال العامري، الذي يتزعّم خلية أولاد عسكر بسيدي بوزيد، سافر إلى العاصمة على متن حافلة نقل عمومي

وقدِم في مرحلة أولى المتهم كريم العلاقي رفقة المدعو أبو بكر، وهو خبير متفجرات، ثمّ وقع توفير منزل لهما في ضيعة بجهة دوار هيشر إلى أن وصل عدد عناصر الخلية إلى 13 ، وقد أقاموا في ذلك المنزل.

المصدر : آخر خبر أونلاين