تسونامي يهدّد منطقة المتوسط ؟ : التداعيات المحتملة على تونس

رجّح اليوم الاثنين مدير الجيوفيزياء وعلم الفلك بالمعهد الوطني للرصد الجوي، سمير بن عبد الله، تعرّض تونس لتداعيات محتملة لزلازل تسونامية قد تضرب دولا بمنطقة البحر الأبيض المتوسط.
وأوضح في تصريح لـ “الجوهرة أف أم” ان الزلازل تبقى غير قوية في تونس إلا ان ذلك لا يمنع تعرضها لرجات على اثر حدوث زلازل في مناطق أخرى التي ينجر عنها موجات مد بحري قد تبلغ بلادنا.

ظاهرة مدمرة

ووصف المتخصّص في علم الجيوفيزياء هذه الظاهرة بـ”المدمّرة”، مشددا على أهمية أخذ الاحتياطات اللازمة بشأنها والتأهّب لها في ظل وجود سواحل ببلادنا تمتد على مسافة بأكثر من ألف كلم وأغلبها بالجهة الشرقية قبالة البحر البيض المتوسط وهي الجهة التي يمكن أن تحدث بها زلازل قوية.
وذكّر بدراسة أثبتت تعرض منطقة في الحمامات (نحو 20 هكتارا) لهذه الظاهرة وغمرتها المياه بسبب زلزال ضرب هذه المنطقة في 350 ميلادي تقريبا.
ولم يستبعد احتمال تعرض تونس لمثل هذه الظاهرة الطبيعية، مشددا على أهمية تسجيل الرجات الأرضية والإعلام بها بشكل سريع من خلال اشعار فوري.

منظومة انذار

وجاءت تصريحاته على هامش اجتماع حول مشروع أوروبي في تونس بمشاركة 10 دول أوروبية بالإضافة إلى مشاركة تونس والمغرب.
ويهتم هذا المشروع بإعداد خرائط لتقييم الأخطار الاحتمالية لتسونامي الناجمة عن زلازل بمنطقة شمال شرق المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط والبحار المتّصلة به، بحسب ذات المسؤول من “الرصد الجوي”.
كما يهدف هذا المشروع إلى تركيز منظومة الانذار المبكر لتسونامي ونظام التخفيف من مخاطر المد البحري في نفس المنطقة.

المصدر : جوهرة أف أم