بعد الشرطة البيئية: قريبا شرطة مائية في تونس وهذه مهامها

أكد مدير عام مكتب التخطيط والتوازنات المائية بوزارة الفلاحة حمادي الحبيب أن الوضع المائي في تونس اليوم بات صعبا للغاية مع تتالي الجفاف للموسم الثالث على التوالي مشيرا الى أن المخزون المائي أقل بكثير من السنة الفارطة وأقل من المعدل العادي.

وأوضح في اصريح لاذاعة جوهرة فا م أن الايرادات كانت في السنة الفارطة 732 مليون دينار لتنخفض هذا العام إلى 683 مليون دينار مبيّنا أن العمل على مجلة المياه متواصل صلب الوزارة منذ سنة ونصف بالتنسيق مع وزارات معنية حيث يقع صياغة هذه المجلة بالتشاور مع كل الأطراف المتداخلة لوضع مجلة للمياه تتماشى مع التغييرات الحاصلة.

كما أكد أن الوزارة ستأخذ احتياطاتها لتركيز خزانات مائية من أجل الحد من الاضطرابات في توزيع المياه خلال فصل الصيف اضافة الى تركيز لجنة جهوية للمياه بكل ولاية تعنى بالمياه الموجودة على المستوى الجهوي مشيرا إلى وجود توجه لدى الوزارة لتحلية مياه البحر بينها محطة لتحلية مياه البحر مبرمجة في ولاية سوسة.
وأشار الى أنه سيتم قريبا تركيز شرطة المياه من أجل مراقبة استهلاك المياه ومعاقبة كل من يستغل المياه بصفة غير قانونية وشرعية حسب قوله.

المصدر : الجمهورية