بعد الاتهامات الخطيرة التي وجّهها ضدّهما بلحسن الطرابلسي: الجنرالان علي السرياطي ورشيد عمار يعلّقان ويكشفان

بعد الاتهامات التي وجّهها بلحسن الطرابلسي لبعض رموز النظام السابق ومن بينها الجنرال علي السرياطي وكذلك الجنرال رشيد عمار حيث افاد في تصريحاته على قناة التاسعة ان هذا الثنائي اتفقا على ترهيب بن علي ولكل منهما حساباته فضلا عن ان رشيد عمار التقى بن علي يوم 09 جانفي في سيارة لم تكن عسكرية ثم ادعى بعد ذلك انه لم يلتقيه من خلال الابحاث والتحقيقات المتعلقة بأحداث 14 جانفي..

بعد هذه الاتهامات كان للصريح اتصالات خاصة مع كل من الجنرالين السرياطي وعمّار الذين علّقا على اتهامات الطرابلسي كما يلي:

* الجنرال علي السرياطي

في البداية افاد الجنرال علي السرياطي حرفيا للصريح: “لا اريد التعليق وليس لي ما اعلّق عليه.. ما حصل موجود وموثق لدى القضاء بكل تفاصيله هناك شهود وهناك اناس ادلوا بكل التفاصيل لدى المحكمة والحقائق موثقة في المحكمة الابتدائية..

هذا كما لم يخف السرياطي استياءه من بعض التصريحات خاصة ان بعضها غير صحيح وبها عديد الاتهامات التي وجهت له قائلا في هذا الاطار “كل طرف يتحدث عن رواية وكل طرف قدم حقائق لكن التفاصيل موجودة لدى القضاء حسب الشهود وحسب الوثائق الرسمية”.

كما اكد السرياطي ان ما لمح به الطرابلسي لمحاولة الانقلاب اكد انها مجرد اشاعة لا اساس لها من الصحة..

* الجنرال رشيد عمار..

من جهته لم يرغب الجنرال رشيد عمار بالتعليق على الاتهامات التي وجهها بلحسن الطرابلسي ضده قائلا “لا اريد التعليق لان كل الحقيقة موجودة وموثقة لدى القضاء.. ونحن نحترم القضاء وكان على بلحسن الطرابلسي القدوم الى تونس والادلاء بذلك الكلام في بلاده وليس خارجها.. هذا ما استطيع قوله وارفض الخوض في بقية التفاصيل وارفض الانسياق وراء التصريحات لان الحقيقة واضحة والضمير مرتاح..”

المصدر : الجمهورية