المنستير : يقتل شابا و يطعن الثاني 30 طعنة اثر جلسة خمرية

توفي فجر يوم الأحد شاب عمره 22 سنة و تمت إحالة صديقه إلى العناية المركزة بالمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير بعد أن تعرض لحوالي 30 طعنة.

وأكد توفيق الشاهر كاتب عام النقابة الأساسية لمنطقة الامن الوطني بالمكنين أن شابين أصيلي طبلبة من ولاية المنستير نظما جلسة خمرية و في الأثناء اتصلا هاتفيا بشاب اخر قصد اللقاء به و تصفية خلاف بينهم بسبب فتاة.
و قد تحولا الشابين إلى جهة الشرف من معتمدية البقالطة و تحديدا إلى ارض والد الشاب الثالث أين دارت بينهم مشادات كلاميه سرعان ما تحولت إلى تبادل للعنف حيث عمد الشاب الثالث إلى طعنهما عدة طعنات قاتلة.

وتم اعلام أعوان مركز الحرس بالبقالطة و نقل الشابين المصابين إلى المستشفى الجهوي بالمكنين أين توفي أحدهما و تم نقل الشاب الآخر إلى المستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير و تم الاحتفاظ به بالعناية المركزة و حالته خطيرة.
وأضاف المصدر ذاته أن الوحدات الأمنية بالجهة بعد تطويق المكان تمكنت من القاء القبض على الشاب القاتل و حجز لديه أداة الجريمة في حين تولى أعوان فرقة الابحاث و التفتيش بمنطقة الحرس الوطني بطبلبة فتح تحقيق في ملابسات الخلاف و جريمة القتل.

المصدر : جوهرة أف أم