الغارديان : شركة بريطانية تعتزم تصدير شمس تونس نحو أوروبا

تعتزم شركة “تونور” البريطانية إنشاء مشروع “مزرعة شمسية” باستطاعة 4.5 غيغاواط بهدف تصدير الطاقة الكهربائية المنتجة من تونس إلى دول أوروبية.

وأكّد صحيفة “الغارديان” البريطانية، أن المشروع الضخم يهدف لمد دول مالطا وإيطاليا وفرنسا بالطاقة الكهربائية، عبر كابلات بحرية خاصة، وسيصبح هذا المشروع، الهادف لتزويد مليوني منزل بالطاقة الكهربائية، أحد أكبر مشروعات الطاقة في العالم.

ونقلت الصحيفة عن الرئيس التنفيذي لمشروع تونورن كيفن سارا قوله إنه: “إذا ما كانت الحكومات الأوروبية تأخذ اتفاقية باريس على محمل الجد، وترغب في تحقيق هدف تجنب ارتفاع درجة حرارة الأرض درجتين مئويتين بسبب مشكلة الاحتباس الحراري، فإننا بحاجة لبدء استيراد الطاقة المتجددة”.
وأضاف قائلا: “نستهدف نقل الطاقة إلى شبكة الكهرباء الأوروبية عبر مالطا بحلول العام 2021″، مشيرا إلى أنه قد يتم مد الكبلين، اللذين سيمدان إلى إيطاليا في العام التالي، على أن تنشئ بعدها وصلة أخرى إلى فرنسا، التي سيتم تشغيلها بحلول العام 2024.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الاتحاد الأوروبي يبحث منح الأولوية لكبل بحري يربط بين تونس وإيطاليا، ويتوقع مشروع “تونور” أن تبدأ أعمال البناء في محطة الطاقة الشمسية باستثمارات يبلغ حجمها نحو 5 مليارات يورو، بحلول العام 2019، في الجنوب الغربي التونسي.

وتشير التقديرات إلى أنّ المشروع سيوفر حوالي 20 ألف موطن شغل.

المصدر : نسمة