أريانة … كان يتنقل تحت حراسة منحرفين : أسرار القبض على أخطر تاجر مخدرات

اثر عملية امنية سرية لوحدات منطقة الامن الوطني باريانة المدينة تم القبض على اخطر تاجر مخدرات لم يتجاوز عمره 25 سنة و يلقب ب«ولد حيتوش» وصادرة بشأنه 7 مناشير تفتيش ومحكوم ب26 سنة سجنا …

«الشروق» تنشر تفاصيل القبض على تاجر المخدرات المكنى بولد حيتوش الذي كان يختبىء في منزل بولاية اريانة و يخطط للفرار خارج التراب التونسي …
يثير اسم «ولد حيتوش» مخاوف و رعب متساكني ولاية اريانة نظرا لارتباطه بعصابات اجرامية خطيرة هذا بالاضافة الى كونه احد اخطر تجار المخدرات بالجهة و رغم صغر سنه حيث انه لم يتجاوز بعد 25 سنة الا انه كان ملاحقا من قبل وحدات الشرطة و الحرس والشرطة العدلية في ولايات تونس الكبرى لتورطه في 7 قضايا خطيرة من بينها تجارة المخدرات .

المطلوب للعدالة

وردت معلومة امنية لابناء منطقة الامن الوطني باريانة المدينة تفيد بان تاجر المخدرات المكنى ب «ولد حيتوش» عاد مجددا لولاية اريانة و يختبىء داخل منزل بالجهة و يقوم باجتماعات مع عناصر العصابات التابعة له و مع موزعي المواد المخدرة .
و بعد التنسيق بين اجهزة منطقة الشرطة باريانة المدينة تم تحديد مكان المنزل الذي يتواجد فيه تاجر المخدرات ليتم مداهمته و محاصرته من كل الجوانب و القبض على «ولد حيتوش» الذي حاول الفرار ولكن تم الاطاحة به من قبل الامنيين .

الرعب

يعتبر «ولد حيتوش» احد اخطر تجار المخدرات في ولاية اريانة وولايات تونس الكبرى واستغل معرفته بالجهة ليقوم بترويج الاقراص المخدّرة داخل عدد من احياء الجهة ليصبح في اقل من 10 سنوات احد اكبر تجار المخدرات رغم ان سنه لا يتجاوز بعد 25 سنة .
البداية

«الشروق» كان لها لقاء مع صديق تاجر المخدرات الذي اكد لنا ان «ولد حيتوش» تغيرت حياته في سن 16 سنة حيث كان كبقية أطفال حي الملاحة يحلم بحياة افضل و لكنه تعرف على عدد من المنحرفين الذين استغلوا وضعيته الاجتماعية والعائلية و قاموا باستقطابه مضيفا انه اصبح من مستهلكي « الزطلة « وقرر ترك الدراسة ودخول عالم الجريمة في سن مبكّرة .

الحادث

اصبح «ولد حيتوش» مقربا من عدد من المهربين و تجار المخدرات في ولاية اريانة مما ساعده على معرفة موزعي المواد المخدرة و اسعارها في السوق و كيفية الحصول عليها و اثر مقتل خمسة من المنحرفين و التجاور و موزعي المخدرات في سيارة سنة 2016 استلم ولد حيتوش مكان احد التجار ليتحول في اقل من سنة لأحد اخطر المهربين المطلوبين لوحدات مكافحة المخدرات سواء لجهاز الحرس بالعوينة او للشرطة بالقرجاني .

الحراسة

يعيش تاجر المخدرات المكنى «بولد حيتوش» تحت الحراسة ويتنقل تحت حراسة عدد من المنحرفين الذين يقودهم قريبه كما انه استغل احد معارفه الذي كان يعمل حارسا لمؤسسة عمومية لا تبتعد عن منزله الا بعد عشرات الامتار لمراقبة تحركات سيارات ووحدات الامن الوطني و إعلامه بتحركات الامنيين في صورة مداهمتهم للمنزل.
تمكن المتهم من الفرار 6 مرات من مداهمات ليلية نفذتها وحدات الامن والحرس و هو ما جعل مسؤولي منطقة الامن الوطني باريانة المدينة يغيرون خطة الاطاحة به بعد ان كشفوا عن كل العناصر التي تعلمه بتحركات الدوريات انطلاقا من قريبه وصولا الى عناصره.

النجاح الامني

و اثر الاعلان عن نجاح عملية القبض على تاجر المخدرات المكنى بولد حيتوش من قبل وحدات منطقة الامن الوطني باريانة المدينة اعرب اهالي عدد من المناطق عن ارتياحهم خاصة ان المتهم كان ايضا يقود عصابة اجرامية بالجهة حول عددا من عناصرها كحراس له .

تاجر المخدرات
الاسم : ولد حيتوش
العمر : 25 سنة
اصيل ولاية اريانة

متورط في 7 قضايا
محكوم ب26 سنة سجنا
فر 6 مرات من مداهمات امنية
الاطاحة به في كمين لمنطقة الشرطة باريانة المدينة

منى البوعزيزي
المصدر : الشروق